المحتوى الرئيسى

حركات قبطية تدعو لـ«مليونية حماية الكاتدرائية» الجمعة.. وتخطر المجلس العسكري

05/02 16:38

أعلن اتحاد شباب ماسبيرو وبعض الحركات القبطية الاثنين عن تنظيم مظاهرة مليونية بوم الجمعة المقبل اسموها «مليونية حماية الكاتدرائية» بعد أن اعتصام للسلفيين المطالبين بالإفراج عن كاميليا شحاتة حول الكاتدرائية المرقسية بالعباسية يوم الجمعة الماضي. وظهرت دعوات قبطية أخرى لتنظيم مظاهرة حاشدة داخل الكاتدرائية يوم الأربعاء القادم، لنفس الغرض، بالتزامن مع عظة البابا الأسبوعية، إلا أن منظمي التظاهرة تراجعوا عن هذا الموعد حتى لا يعرقلوا حضور الأقباط للعظة. وأكد رامي كامل، أحد أعضاء «اتحاد شباب ماسبيرو» المنظم للمليونية، أنهم يهدفون من وراء هذه التظاهرة، إلى حماية الكاتدرائية وتأمينها، تحسبنا لوقوع أي هجوم عليها من قبل السلفيين، خاصة بعد كثرة تظاهراتهم ضد المسيحيين والكنيسة، وبعد وصول هذه المظاهرات إلى أسوار الكاتدرائية كما حدث الأسبوع الماضي. وأضاف رامي أن التواجد الأمني لم يكن كافيا، حيث تواجد قرابة الـ50 مجند ومدرعتين فقط، بينما كان السلفيون يعدون بالآلاف، مما دفعهم لاتخاذ قرار بتأمين الكاتدرائية بأنفسهم الجمعة المقبل. وأكد رامى أن اتحاد شباب ماسبيرو أرسل رسالة إلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة للقيام بدوره فى تامين المظاهرة ومعرفة الغرض السلمى التى قامت من اجله، وأشار إلى أنه لا يوجد تنسيق مع الكنيسة وإنما جائت الدعوة تلقائية نظراً لما شهده الشباب القبطى مما وصفه رامي بـ«التطاول السلفي على الكاتدرائية والبابا شنودة الثالث». وحول المخاوف من وقوع مصادمات بين المشاركين في المليونية وبين السلفيين أكد رامى أن هدفهم حماية الكاتدرائية وليس الصدام مع أحد، ولكن لو حاول السلفيين الاعتداء على الكاتدرائية «سنقوم بدورنا في حمايتها». ويطالب سلفيون غاضبون بالإفراج عن كاميليا شحاتة، زوجة الكاهن تداوس سمعان كاهن دير مواس، والتي اختفت من بيتها وأعادتها أجهزة الأمن إلى الكنيسة. ويقول السلفيون إن كاميليا هربت بعد أن أشهرت إسلامها، وتحتجزها الكنيسة عقابًا لها على اختيارها الإسلام. وتنفي الكنيسة واقعة إسلام كاميليا، التي نشرت مواقع قبطية فيديو تقول فيه إنها مازالت مسيحية ولكن يشكك الكثيرون في صحته. ولم يتم التأكد من صحة التسجيل من مصادر مستقلة. ونفى القمص عبد المسيح بسيط أستاذ الكتاب المقدس وراعى كنيسة السيدة العذراء الأثرية بمسطرد ما نشرته الصحف على لسانه حول كاميليا شحاته واكتفى بالقول «من يريد كاميليا شحاتة يذهب لأهلها للسؤال عنها فالكنيسة لا علاقة لها بها».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل