المحتوى الرئيسى

"جهاديون" يهددون بالثأر لبن لادن

05/02 13:31

وقال أعضاء في منتدى جهادي باللغة العربية "إننا ندعو الله ألا تكون هذه الأنباء صحيحة"، و"لعنة الله على أوباما".وتوعد هؤلاء في الرسالة المنشورة الأميركيين بالاستمرار في الجهاد، وقالوا إن "بن لادن ربما يكون قتل، ولكن رسالته للجهاد لن تموت أبدا".على صعيد متصل، قال قائد حركة الشباب المجاهدين الصومالية حسن طاهر أويس إن "الرسالة وصلت"، وإن مقتل بن لادن "لا يعني أن القضية انتهت"، مضيفا أن "الكثير من الرجال ماتوا على هذا".وتابع في حديث للجزيرة "ليس الجهاد منتهيا بمقتل بن لادن.. هؤلاء يقتلون الأنبياء، وإذا جاء القدر انتهى الأمر.. لا أعتقد أن بن لادن كان يلتزم بهذا المكان، ولكن القدر جاء هنا".في الجهة المقابلة، أكدت مصادر دبلوماسية أميركية أن وزارة الأمن الداخلي الأميركية تتوقع "تهديدات" انتقاما لمقتل بن لادن. وأوضحت شبكة سي.أن.أن الأميركية أن واشنطن وضعت كافة المنشآت الدبلوماسية الأميركية حول العالم في حالة تأهب، وأعلنت حظرا على السفر بعد خطاب الرئيس الأميركي باراك أوباما الذي أعلن فيه مقتل بن لادن. ورغم هذه التحذيرات، لم ترفع السلطات الأميركية محليا مستوى التهديد من الأعمال الإرهابية، وأبقت حالة يقظة الأجهزة في مستواها الراهن.أما في باكستان التي شاركت قواتها في عملية قتل بن لادن، فقال مدير مكتب الجزيرة هناك أحمد زيدان إن حركة طالبان باكستان ستكون من الحركات التي ستثأر وبقوة لمقتل زعيم تنظيم القاعدة.وأشار إلى أن علاقات متينة تربط القاعدة بالحركة، ومن ثم ستكون باكستان الضحية الأولى التي ستدفع الثمن، مذكرا بأن طالبان باكستان التي اغتيل عدد من قادتها في المدن الباكستانية توعدت أكثر من مرة بالثأر. "فرنسا قالت إن تنظيم القاعدة لم ينته، ودعت دول العالم التي تضررت من الإرهاب إلى حشد قواها لمحاربة هذا الخطر"أتباع القاعدةعلى المستوى الأوروبي، استبعد مراسل الجزيرة في فرنسا نور الدين بوزيان وقوع عمليات انتقامية لمقتل بن لادن في فرنسا "لأنها لم تشارك في عملية قتل بن لادن بباكستان"."فرنسا قالت إن تنظيم القاعدة لم ينته، ودعت دول العالم التي تضررت من الإرهاب إلى حشد قواها لمحاربة هذا الخطر"وقال إن خبراء أمنيين أشاروا إلى وجود أتباع للقاعدة في فرنسا، لكنهم أكدوا يقظة أجهزة المخابرات الفرنسية التي نجحت خلال الأشهر الأخيرة في تفكيك عدة خلايا نائمة تابعة للقاعدة.وقد أشادت الرئاسة الفرنسية بنجاح الولايات المتحدة في تعقب أسامة بن لادن وقتله، واصفة ذلك بأنه ضربة قوية "للإرهاب".مع ذلك، قالت فرنسا إن "تنظيم القاعدة لم ينته" ودعت دول العالم التي تضررت من "الإرهاب" إلى حشد قواها لمحاربة هذا الخطر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل