المحتوى الرئيسى

رئيس بنك مصر يحذر المتعثرين من الإخلال بالتسويات والأهلى يرجئ توسعاته الخارجية

05/02 09:06

القاهرة - حذر محمد بركات، رئيس بنك مصر، العملاء المتعثرين من الإخلال بتسويات مديونياتهم، مشيراً إلى مراجعة البنك لجميع التسويات المبرمة للتأكد من جديتها.وقال بركات فى تصريح لـ«المصرى اليوم»، إن الإخلال بالتسويات، يجعلها كأن لم تكن، ويعيد التفاوض إلى نقطة الصفر، مشيراً إلى عدم تقديم البنك أى تنازلات تتعلق بالفوائد على القروض المتعثرة، إلا فى التسوية النهائية للديون، شريطة الالتزام بها بالكامل.ولفت إلى أن مصرفه بدأ مراجعة جميع التسويات للمديونيات المتعثرة لعدد من رجال الأعمال، ومنهم إبراهيم كامل، ورامى لكح، للتحقق من جديتها، معرباً عن تطلعه لتنفيذ جميع التسويات، شريطة الالتزام بالضمانات الخاصة بالديون.وأكد أن البنك يراعى تأجيل سداد الأقساط للأنشطة الإنتاجية المتأثرة بثورة 25 يناير، ومنها مشروع التاكسى الأبيض، والشركات السياحية، وكذلك إعادة النظر فى الفائدة لحين عودة الأمور إلى طبيعتها، نافياً توقف البنك عن منح التسهيلات الائتمانية، والمشاركة فى القروض المشتركة.وفى هذا السياق، أكد محمد عباس فايد، النائب الأول لرئيس بنك مصر، أن البنك يجرى مراجعة للمحفظة الائتمانية ودراسة تأثيرات الأحداث المصاحبة لثورة يناير على قطاعات السياحة والتصدير والمواد الغذائية والسيارات، باعتبارها الأكثر تضرراً لمعرفة طبيعة الدعم الذى تحتاجه والأبعاد الائتمانية. ومن ناحية أخرى، أرجأ البنك الأهلى المصرى خططه التوسعية خارجياً، على خلفية التداعيات الاقتصادية الأخيرة، مشيراً إلى سعيه للتركيز على تمويل القطاعات المختلفة بالسوق المحلية. وقال هشام عكاشة، النائب الأول لرئيس البنك فى تصريحات خاصة، إن البنك أرجأ خطط التوسع فى العديد من الدول، ومنها السودان وإثيوبيا والإمارات.المصدر : جريدة المصرى اليوم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل