المحتوى الرئيسى

دول ترحب بمقتل بن لادن

05/02 11:27

الغرب عموما رحب بالنبأ، واعتبره انتصارا للديمقراطية، حيث اعتبر الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي أن مقتل بن لادن "حدث كبير في مكافحة الإرهاب في العالم"، بينما قال وأضاف في بيان أن "فرنسا والولايات المتحدة ودول أوروبية أخرى كانت تنسق لمحاربة الإرهاب. هذا الخبر أثلج صدري".ولكن جوبيه حذر من أن مقتل زعيم القاعدة لا يعني نهاية التهديد، "يجب أن نكون أكثر حذرا من أي وقت مضى، تهديد الإرهاب مرتفع، وقد رأينا ذلك في مراكش قبل أيام قليلة". وزاد "المعركة لم تنته بعد ضد الجبناء الذين يقتلون الأبرياء"، على حد قوله.أما إيطاليا فقد قالت على لسان وزير خارجيتها إن "مقتل بن لادن يشكل انتصارا للخير على الشر".وقال وزير الخارجية المجري جانوس مارتوني -الذي تترأس بلاده الاتحاد الأوروبي- إن "مقتل بن لادن تطور مهم، ولكنه لا يعني نهاية الحرب على الإرهاب".وأضاف أن "الإدارة الأميركية لقيت نجاحا كبيرا بقضائها على بن لادن، ولكن ذلك لا يعني مطلقا أن الحرب على الإرهاب قد انتهت".ورحبت روسيا بمقتل بن لادن، وقال الكرملين في بيان أصدره بالمناسبة إن "الثأر لا مفر منه من كل الإرهابيين" وأضاف البيان "النضال المشترك وحده ضد الإرهاب العالمي كفيل بتحقيق هذه النتيجة، روسيا مستعدة لزيادة تعاونها".ارتياح إسرائيليوقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "إن إسرائيل تشارك الشعب الأميركي فرحته بالقضاء على بن لادن".وأضاف في بيان صادر عن مكتبه أن "قتل بن لادن انتصار مدو للدول الديمقراطية التي تحارب الإرهاب". ورأى الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز أن "مقتل بن لادن ليس انتصارا للولايات المتحدة وحدها، بل هو انتصار للعالم الحر الذي كان يتطلع إلى هذا العقاب المتأخر الذي ناله بن لادن".وأكد وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أن وزارة الخارجية الأميركية أبلغت السفارة الإسرائيلية في واشنطن بمقتل بن لادن نصف ساعة قبل إعلان أوباما ذلك.وأضاف في بيان أن "أسامة بن لادن كان مسؤولا عن أسوأ وأفظع أعمال الإرهاب التي شهدها العالم، أي أحداث 11 سبتمبر/أيلول بالإضافة إلى هجمات أخرى كلفت العالم آلاف الأرواح، ومن بينها أرواح بريطانيين".وزاد كاميرون إن "العثور عليه نجاح باهر، لأنه لن يكون قادرا بعد الآن على مواصلة حملاته الإرهابية التي تنشر الرعب".وقال إن "الوقت قد حان كي نذكر أولئك الناس الذين قتلهم بن لادن، وأولئك الذين فقدوا أحبتهم على يديه، كما أن الوقت قد حان لنشكر كل أولئك الذين عملوا دون كلل لحمايتنا من الإرهاب".وهنأ في ختام حديثه الرئيس الأميركي والمسؤولين الذين شاركوا في هذه العملية. في حين طالب وزير خارجيته السفارات البريطانية بمراجعة الإجراءات الأمنية بعد مقتل بن لادن.أما الهند فعلقت بأن مقتل بن لادن يظهر أن "باكستان تشكل ملاذا للإرهابيين".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل