المحتوى الرئيسى

القوات السورية تعتقل المئات.. وتقصف درعا لإخضاعها

05/02 13:16

عمان:- اعتقلت قوات الأمن السورية مئات من المناصرين لحركة المطالبة بالديمقراطية في مدن في شتى أنحاء سوريا بعد السيطرة على مدينة درعا مهد الانتفاضة ضد حكم الرئيس بشار الأسد.وقال شهود لرويترز بالتليفون إن قوات الأمن التي تبحث عن الرجال فوق سن الأربعين اقتحمت منازل يوم الاحد في الحي القديم بدرعا التي قصفتها قوة تدعمها دبابات بقيادة ماهر شقيق الأسد من أجل إخضاعها يوم السبت.ووسائل الإعلام الأجنبية ممنوعة من دخول سوريا.واعتقل أيضا نشطون حقوقيون بارزون في مدن القامشلي والرقة بشرق سوريا وفي ضواحي دمشق إلى جانب عشرات من السوريين العاديين النشطين في احتجاجات جماهيرية للمطالبة بالحريات السياسية وإنهاء الفساد.وتقول جماعات لحقوق الإنسان إن السوريين يواصلون الاحتجاجات رغم الاعتقالات والقمع العنيف من قبل قوات الأسد والذي أسفر عن قتل 560 مدنيا على الأقل.وفي مدينة حمص بوسط سوريا سار الآلاف وهم يهتفون "يسقط النظام".وفي بلدة الرستن إلى الشمال شيعت جنازات 17 رجلا قتلوا عندما أطلق عملاء المخابرات العسكرية النار على احتجاج يوم الجمعة تليت خلاله أسماء 50 عضوا استقالوا من حزب البعث الحاكم.وظهرت أيضا علامات السخط في الجيش الذي أغلبه من السنة ويسيطر عليه ضباط من الأقلية العلوية التي ينتمي إليها الأسد.وفي درعا حيث بدأت الاحتجاجات في 18 مارس قال شاهد إن شبانا في الحي القديم فروا إلى قرى مجاورة إلى الغرب بعد سحب 450 رجلا تحت سن الأربعين من منازلهم.وفي درعا حيث بدأت الاحتجاجات في 18 مارس قال شاهد إن شبانا في الحي القديم فروا إلى قرى مجاورة إلى الغرب بعد سحب 450 رجلا تحت سن الأربعين من منازلهم.وانطلقت قوات الأمن بشاحنتين تحملان جثث 68 مدنيا قتلوا منذ أن أرسل الأسد دبابات إلى درعا يوم الاثنين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل