المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:سريلانكا: آلاف يحتجون على تقرير الأمم المتحدة بشأن الحرب الأهلية

05/02 01:15

قال التقرير إن القصف الذي نفذته القوات الحكومية أدى إلى مقتل عشرات الآلاف من المدنيين شارك عشرات الآلاف من سكان سريلانكا خلال مسيرات عيد العمال، الأحد، في احتجاجات طالبت برفض تقرير الأمم المتحدة الذي دعا إلى التحقيق مع طرفي الحرب الأهلية، القوات الحكومية ومتمردي التاميل لتحديد مدى مسؤولياتهما عن ارتكاب جرائم حرب. ورفع أنصار الحكومة في العاصمة كولومبو لافتات تنتقد كبار موظفي الأمم المتحدة. وقال التقرير الذي صدر الأسبوع الماضي إن القصف الذي نفذته القوات الحكومية أدى إلى مقتل عشرات الآلاف من المدنيين. وأضاف التقرير أن متمردي التاميل استخدموا المدنيين دروعا بشرية. ورفضت الحكومة السريلانكية قبول نتائج التقرير الأممي. ضغوط وقال رئيس سريلانكا، ماهيندا راجاباكسا، خلال تجمع في كولومبو إن بلاده لن ترضخ للضغوط الغربية. وأضاف "سريلانكا هي البلد الوحيد الذي أطعم أولائك الذين حملوا السلاح ضدها. لم نترك حتى من قاتلونا يتضورون جوعا". وانتقد المحتجون الأمين العام للأمم المتحدة ومفوضة مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية، نافي بيلاي. وتعرض للانتقاد أيضا مسؤولون أمريكيون كبار كانوا طالبوا بفتح تحقيق مستقل في التقارير التي أفادت بحدوث انتهاكات لحقوق الإنسان خلال الشهور الأخيرة من الحرب الأهلية عام 2009. رسالة ويقول مراسل بي بي سي في كولومبو، أنباراسان إيثيراجان، إن قادة سريلانكا يوجهون رسالة إلى المجتمع الدولي مفادها أنهم يحظون بدعم شعب سريلانكا. ويقوم تقرير الأمم المتحدة على أدلة جمعها ثلاث محققين أمميين على مدى عشر شهور رغم أنه لم يسمح لهم بدخول سريلانكا. وقالت اللجنة إنها استندت إلى "مزاعم ذات مصداقية... لو صحت هذه المزاعم فإنها تشير إلى أن مجموعة واسعة من الانتهاكات الجسيمة للقوانين الدولية الإنسانية وقوانين حقوق الإنسان ارتكبتها قوات الحكومة وقوات متمردي التاميل". وأضافت اللجنة أن بعض هذه الانتهاكات "ترقى إلى جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل