المحتوى الرئيسى

نهايات رموز النظام السابق في فيلم سينمائي

05/02 00:57

كتب : خالد فؤاد''اعدام حبيب العادلي.. وانتحار أنس الفقي.. واصابة صفوت الشريف وفتحي سرور بالشلل.. ودخول جمال مبارك وصديقه أحمد عز مستشفى الأمراض العقلية''.. هي النهايات المؤلمة لرموز النظام السابق كما يتصورها المؤلف السينمائي الشاب خالد محي الدين في فيلمه السينمائي الجديد (نهاية الرحلة).ويعكف محيي الدين على كتابة سيناريو الفيلم الجديد استعداداً لعرضه على إدارة الأفلام بجهاز الرقابة على المصنفات الفنية بهدف الحصول على الموافقة ببدأ تصويره.الفيلم تم رصد ميزانية قدرها 40 مليون جنيه لإنتاجه حيث سيشارك في بطولته على حد تأكيد المؤلف عدد ضخم من الفنانين والفنانات الذين لم يسبق لهم الظهور معا في أي فيلم سينمائي واحد مثل فتحي عبدالوهاب ووفاء عامر وجومانا مراد وبسمه وريهام عبدالغفور وأشرف عبد الباقى وباسم سمره وحسن حسني وأحمد عزمي وأحمد بدير وسوسن بدر وحيد سيف وأنعام سالوسه ولطفى لبيب وآخرين غيرهم.ومن المقرر بدأ تصويره عقب الحصول على موافقة الرقابة.وعما اذا كان سيقدم أقطاب النظام السابق بأسمائهم الحقيقية في الفيلم يؤكد محيى الدين: ''هذا بالطبع سيكون أمر صعب للغاية لكون الفيلم في هذه الحالة سيواجه رفضاً قاطعاً من الرقابة خاصة وأنه لم تصدر أحكام قضائية بشكل نهائي على أي منهم حتى الآن ومن ثم سيظهرون جميعاً في الفيلم بأسماء مخالفة لأسمائهم الحقيقية إلا أن المُشاهد في الوقت ذاته لن يبذل مجهوداً في التعرف على شخصية كل منهم''.اقرأ أيضا:الانتهاء من تصوير 75% من مسلسل ''دوران شبرا''

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل