المحتوى الرئيسى

مقتل ستة جنود يمنيين في هجوم لتنظيم القاعدة على دورية عسكرية

05/02 02:53

- رويترز- وكالات  لقطة أرشيفية للهجوم على دورية عسكرية في اليمن Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  لقي ستة جنود يمنيين مصرعهم في هجومين شنهما أمس الأحد عناصر مفترضون لـتنظيم القاعدة في محافظتي حضرموت وأبين جنوب شرق اليمن. وقال مصدر أمني إن عناصر تنظيم القاعدة استهدفت دورية عسكرية بمدينة سيون التابعة لمحافظة حضرموت جنوب شرق اليمن كانت تقوم بمهمة رسمية. وأوضح المصدر أن مسلحي القاعدة استخدموا سيارة "بيك آب" أثناء تنفيذهم العملية عندما فتحوا النار صوب الدورية العسكرية التي كانت في مهمة رسمية، ما أسفر عن مقتل الجنود الثلاثة، وكان ثلاثة جنود يمنيين قد قتلوا في وقت سابق أمس الأحد عقب هجوم لعناصر يعتقد أنهم من أتباع تنظيم القاعدة استهدفوا حاجزًا عسكريًا في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين جنوب اليمن. من جانبه قال مسؤول يمني محلي، إن مسلحين من تنظيم القاعدة شنوا هجومًا ظهر أمس الأحد في زنجبار كبرى مدن محافظة أبين، أدى إلى مقتل ثلاثة جنود وإصابة اثنين آخرين، وأوضح قائلاً إن مسلحين من القاعدة شنوا هجومًا على مقر الإدارة المدنية في زنجبار، مما أدى إلى مقتل الجنود الثلاثة وإصابة اثنين آخرين، مشيرًا إلى أنهم من حراس المبنى، وأضاف المسؤول الذي فضل عدم الكشف عن هويته أن المهاجمين الذين كانوا يستقلون سيارة استخدموا قذائف هاون ومدافع رشاشة. ويشاع أن القاعدة تتمتع بوجود قوي في إبين. وتقول تقارير رسمية إن أنصار القاعدة باليمن لا يتجاوز عددهم 400 عضو، غير أن مصادر مستقلة تؤكد أن العدد يصل إلى أضعاف الرقم الرسمي. الجدير بالذكر أن حدة العنف قد تصاعدت مؤخرًا في جنوب اليمن، حيث يقول محللون إن الحكومة، التي طالما سعت لاحتواء الانفصاليين في الجنوب والمتمردين الشيعة في الشمال، تخشى من أن يحاول دعاة الانفصال لاستغلال أزمة القيادة لاستئناف حملتهم نحو الانفصال مجددًا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل