المحتوى الرئيسى

مصرع واصابة 10 في معركة بالأسلحة بالمحلة

05/01 23:04

كتب - حسين زكي  :لقت سيدة وشقيقها مصرعهما وأصيب ثماني مواطنين آخرون بإصابات مختلفة نتيجة إطلاق النار عليهم من سلاح آلي قام باستخدامه تاجر مخدرات (مسجل خطر)، بسبب نشوب خلاف بين أهالي القرية وتاجر المخدرات بسبب حرق القمامة.وكانت عزبة (قادوس) بالمحلة الكبرى قد شهدت معركة بالأسلحة النارية بين محمد الشنيري تاجر مخدرات وأهالي العزبة بسبب قيام المتهم بإشعال النار في أكوام قمامة بجوار حقول القمح الخاصة بالأهالي، فنشبت مشادة بين الطرفين تطورت إلى مشاجرة قام على اثرها تاجر المخدرات بإطلاق النار من سلاحه الآلي على الأهالي مما أدى الى وفاة 2 واصابة 8 أشخاص.على الفور انتقلت قوات الأمن وقوات الجيش لتأمين العزبة وقام الأهالي بإشعال النار في منزل المتهم المكون من 4 طوابق ورفضوا دخول قوات الحماية المدنية لإطفاء النيران بالمنزل.تلقى اللواء مصطفى برعي، مدير أمن الغربية، بلاغ من الدكتور سعد مكي، مدير المستشفى العام بالمحلة، بوصول 8 مصابين وجثتين الى المستشفى.على الفور تم تشكيل فريق بحث وأكدت التحريات أن الخلاف نشب بين محمد الشنيري تاجر مخدرات وبين أهالي قرية بسبب قيامه بإشعال النيران بالقرب من حقول القمح وعند تدخلهم لإطفائها حدثت بينهم مشادة تطورت الى مشاجرة وقام بإطلاق الأعيرة النارية بصورة عشوائية على الأهالي مما تسبب في وفاة 2 هم رضا عبد البديع أبو الحسن (25 سنة) وشقيقته عزيزة (38 سنة).كما أصيب كل من محمد ابراهيم برقوقه (45 سنة)، رابعة عبد البديع على (36 سنة) بطلق ناري في الفخد وتوفيق عبد الرحمن (40 سنة) بطلق ناري في الفخد.بينما أصيب خيري زكريا حسن (46 سنة)، زكريا يحيى زكريا (18 سنة)، محمد عبد الرحمن (40 سنة) وأسامه عبد الرحمن زكريا (25 سنة) بطلق ناري في الكاهل الأيمن.تم نقل 3 مصابين الى مستشفى المحلة العام لتلقى العلاج نظراً لسوء حالتهم، واخطرت النيابة العامة التي تولت التحقيق وأخطرت الطب الشرعي لتشريح الجثتين.اقرأ ايضا:''الناصري'' يُطالب بتطهير النقابات العمالية من فلول النظام السابق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل