المحتوى الرئيسى

آرسنال يُشعل البريميرليج بهزيمة مانشستر يونايتد بهدف

05/01 17:16

انتزع آرسنال فوزاً مُستحقاً على مانشستر يونايتد في ختام مباريات الجولة الـ35 من الدوري الإنجليزي الممتاز بهدف دون رد سجله الويلزي "آرون رامسي" مطلع الشوط الثاني من المباراة. وغاب قائد المدفعجية "سيسك فابريجاس" منذ بداية المباراة ولم يجلس على دكة البدلاء بل ظل بعيداً عن تشكيلة الفريق في المدرجات بداعي إصابة مفاجئة، وشارك الويلزي "آرون رامسي" بدلاً منه، أما اليونايتد فقد تواجدت معظم عناصره الأساسيـة في الدفاع والوسط والهجوم على غير المتوقع حيث اعتقد عشاق الفريق دفع سير أليكس فيرجسون ببعض احتياطييه بعد عودة الأساسيين من ألمانيا مرهقين حيث واجهوا شالكه في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الثلاثاء الماضي. سيطر آرسنال على الكرة خلال الشوط الأول بتمريرات أرضية وطولية مختلفة محاولاً خلخلة دفاع مانشستر يونايتد الذي إنكمش أكثر من اللازم وحاول لاعبي الوسط والهجوم مساندته أمام الهجمات المتواصلة من اليمين واليسار بقيادة سمير نصري وثيو والكوت، لكن الخطورة كانت مُنعدمة على مرمى إيدوين فاندر سار نظراً للتألق الكبير لقلبي الدفاع "فرديناند وفيديتش" في إبعاد العرضيات من أمام روبين فان بيرسي ونجما الوسط الدفاعي "كاريك وأندرسون" في غلق المساحات على بديل فابريجاس "آرون رامسي" والإنجليزي الواعد "جاك ويلشير". ولاحت الفرصة الأولى الأخطر لآرسنال في الدقيقة 15 عندما أرسل ويلشير عرضية نموذجية من الجهة اليسرى أبعدها "باتريس إيفرا" من أمام ثيو والكوت الذي كان قاب قوسين أو أدنى من تسجيل أولى الأهداف.التحكيم يُساند الشياطين وبعد خمس دقائق فقط حصل مانشستر يونايتد على فرصته الأولى بقيادة لويس نانـي عندما مرر بينية للمتقدم لأداء الدور الهجومي "فابيو دا سيلفا" ليتسلم البرازيلي ويراوغ ببراعة قبل أن يُمرر تمريرة سيئة لهيرنانديز الذي حاول وضع العرضية في الشباك لكن كوشيلني منعه ووضعها في الركنية. وتغاضى حكم الراية عن احتساب ركلة جزاء صحيحة لآرسنـال ضد مانشستر يونايتد في الدقيقة 32 إثر لمسة يد واضحة من المدافع الصربي "نيمانيا فيديتش"، أزاح بها هدف مُحقق من أمام رأس روبين فان بيرسي، ولكن الحكم إحتسب اللعبة ركلة ركنية وهو الأمر الذي أثار حفيظة جماهير آرسنال وزادت الأمور وطأة على حكم الساحة "كريس فوي" لعدم اختيار الأماكن الصحيحة أثناء إدارته للمباراة فقد أصطدمت فيه العديد من تمريرات لاعبي وسط آرسنال بل ووصل الأمر لاصطدام روبين فان بيرسي به. الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول حملت فرصة مُحققة لتسجيل مانشستر يونايتد زيارته الأولى في شباك الحارس تشيزني إلا أن البرازيلي "أندرسون" سدد كرة ضعيفة بيسراه في يد الحارس بعد سلسلة من التمريرات بين روني وكاريك وجي سونج بارك، لينتهي الشوط بالتعادل السلبي المُحبط لآرسنال والذي كان أكثر رغبة في التقدم خلال الشوط الأول. قذيفة رامسي أجرى المدير الفني لآرسنال "فينجر" تغييره الأول مطلع الشوط الثاني بسحب سمير نصري والدفع بالروســي آندريـه آرشافين، وهو ما أضفى المزيد من البريق الهجومي على المدفعجية في الدقائق التالية. وتصدى الحارس تشيزني ببراعة لتسديدة صعبة من واين روني في الدقيقة 48 من ركلة حرة مباشرة، أرسلها روني من فوق الحائــط البشري رائعة لكن البولندي كان لها بالمرصاد ليُحافظ على نتيجة التعادل ويُعطي فرصة جديدة لفريقه لملمة أوراقه قبل استيقاظ الشياطين. ورد الظهير الأيسر "بكاري سانيا" بمراوغة ناجحة لجي سونج بارك من على الجهة اليمنى في الدقيقة 52 قبل أن يُسدد كرة يسارية رائعة من خارج منطقة الجزاء مَرت جوار القائم الأيمن لفاندر سار. عاد مانشستر ليحاول من جديد من ركلة حرة مباشرة من على بُعد 30 ياردة لكن هذه المرة نفذها البرتغالي "لويس نانــي"، ووقف تشيزني مشاهداً للتسديدة الرائعة التي أطلقها نجم سبورتينج لشبونة السابق مثله مثل الجماهير ولحسن حظه عبرت الكرة جوار القائم الأيمن بياردة واحدة فقط ليتأجل هدف الشياطين. وبعد دقيقة واحدة فقط (الدقيقة 56) على فرصة نانـي، تَمكن مفاجئة التشكيل (آرون رامسي) من تسجيل الهدف الأول لآرسنال بتسديدة قوية على يمين فاندر سار بعد تلقيه تمريرة جميلة من روبين فان بيرسي، ليحتفل عشاق آرسنال بالتقدم بهذا الهدف الرائع الذي أعادهم من جديد للمنافسة على لقب البطولة. تعددت بعد ذلك محاولات مانشستر يونايتد سواء بواسطة روني وناني عندما سدد روني وتصدى تشيزني ثم تابع ناني في الشباك الخارجية ولم يَجد جديد بعد هذه الفرصة الذهبية للشياطين حتى بعد نزول بيرباتوف ومايكل أوين، وفشل الفريق في تسجيل هدف التعديل بل كاد يتلقى هدف ثاني من فان بيرسي في الدقيقة 78 إلا أن كرته ذهبت جوار القائم الأيمن لسوبر سار.وانتهى اللقاء بهذه النتيجة ليتقدم آرسنال برصيد 67 نقطة في المركز الثالث بفارق 3 نقاط عن تشيلسي الثاني برصيد 70 نقطة وبفارق 6 نقاط عن مانشستر يونايتد المتصدر برصيد 73 ليشتعل الدوري أكثر وأكثر في قادم المواعيد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل