المحتوى الرئيسى

"جوجل" يحتفل بعيد العمال

05/01 14:17

احتفل صباح اليوم الأحد، محرك البحث الشهير "جوجل" بعيد العمال، حيث قام بوضع لوحة تضم عددا من المصانع والمداخن والسيارات، بالإضافة إلى مفتاح تركيب آلات وتروس على صفحته الرئيسية. ويرجع أصل هذا العيد، إلى الإضراب الكبير فى مدينة شيكاغو بالولايات المتحدة عام 1886، وفى ذلك الوقت تطورت الولايات المتحدة ودول أوربية عديدة من الرأسمالية إلى الامبريالية، واستمرّ الرأسماليون فى زيادة وقت العمل، وقوّته لتحفيز تطوّر الاقتصاد بسرعة شديدة، واستغلّوا العمال بصورة قاسية، فكان العمال يعملون 14 إلى 16 ساعة كل يوم، وينالون أجورا قليلة. وأثار هذا الاضطهاد الشديد غضب العمال، وأدركوا أن اتحادهم وكفاحهم ضد الرأسماليين من خلال الإضرابات هو الطريقة الوحيدة لنيل ظروف معيشية معقولة، وطرحوا شعار الإضراب، وهو نظام العمل لثمانى ساعات. وفى عام 1877، بدأ أول إضراب على المستوى الوطنى فى تاريخ أمريكا، حيث نظّم العمال مظاهرة كبيرة، واندفعوا إلى الشوارع، وطالبوا الحكومة بتحسين ظروف العمل والعيش، وتقصير دوام العمل إلى ثمانى ساعات يوميا، وازداد عدد المظاهرين والمضربين بسرعة فى بضعة أيام. واضطرت الحكومة الأمريكية تحت هذه الضغوط الكبيرة إلى وضع قانون لتحديد دوام العمل اليوم لثمانى ساعات غير أن الرأسماليين القاسيين لم يلتزموا بهذا القانون أبدا، بل واصلوا استغلالهم للعمال، واستمر العمال يعملون بلا انقطاع، ويعيشون حياة صعبة. وفى أكتوبر عام 1884 اجتمعت ثمانى نقابات كندية وأمريكية فى شيكاغو الأمريكية وقررت الدخول فى إضراب شامل، فى الأول من مايو عام 1886 لأجل إجبار الرأسماليين على تطبيق قانون العمل لثمانى ساعات. وفى الأول من مايو، توقّف 350,000 عامل، فى أكثر من 20,000 مصنع أمريكى عن العمل، وخرجوا إلى الشوارع فى مظاهرة ضخمة، وشلت هذه المصانع الكبيرة، وحاولت الحكومة قمع المظاهرة بالقوة الأمر الذى أشعل نيران كفاح العمال فى أنحاء العالم، ودخل العمال فى أوربا والقارات الأخرى فى إضرابات واحد تلو الآخر، وبعد شهر اضطرت الحكومة الأمريكية، إلى تنفيذ قانون العمل لثمانى ساعات بفعالية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل