المحتوى الرئيسى
alaan TV

العثور على تمثال أثرى منذ عهد رمسيس الثانى داخل ورشة بالبساتين

05/01 16:25

نجحت الإدارة العامة لمباحث القاهرة، فى إعادة تمثال أثرى قبل تهريبه خارج البلاد، وذلك داخل ورشة استورجى بالبساتين اعترف أن أحد الأشخاص تركه لديه على سبيل الأمانة، وبعرضه على مفتشة آثار أكدت أثريته وأنه يرجع إلى عهد الملك رمسيس الثانى.. تم ضبط الاستورجى والمتهم الآخر، وأخطرت النيابة للتحقيق. تفاصيل الواقعة بدأت بتلقى اللواء أسامة الصغير مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، بلاغا من مصادره السرية بوجود تمثال أثرى كبير بحوزة استورجى فى البساتين، وأنه يحتفظ به داخل ورشته، فأمر بسرعة التحرى والتأكد من صحة المعلومات. أمكن التأكد من المعلومات، فتم استهداف ورشة الاستورجى فى مأمورية وضبطه وتبين أنه "صلاح.م.ع" وكان بصحبته "عمر.ف.م" 26 سنة عاطل، كما تم العثور على التمثال داخل الورشة وتبين أن طوله نصف متر وعرضه نصف متر، وهو عبارة عن تمثال فرعونى جالس وأمامه لوحه أثرية ويحمل 3 تماثيل أخرى صغيرة، واعترف الاستورجى أن العاطل ترك لديه التمثال على سبيل الأمانة ولا يعرف عنه شىء. بعد إخطار اللواء محمد طلبة مدير أمن القاهرة تم استدعاء مفتشة آثار من المتحف المصرى، أكدت أنه لا يقدر بثمن نظرا لأنه مصنوع من الجرانيت الوردى، وأوضحت أن هذا التمثال يسمى "تمثال ثالوث طيبة المقدس"، وكان يقدم فى عهد الملك رمسيس الثانى قربانا للإله أمون، وأكدت على أثريته.. تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وجار عرض المتهمين على النيابة للتحقيق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل