المحتوى الرئيسى

معتصمو ماسبيرو: صامدون حتى تطهير الإعلام

05/01 13:04

القاهرة - أ ش أأعلن معتصمو ماسبيرو عن تماسكهم وصمودهم حتى تطهير الاعلام المصرى.وأكد المعتصمون فى بيان لهم، الأحد، رفضهم كحركة المشاركة في أى حوار يسعي لإضفاء شرعية "مفقودة" لقيادات إتحاد الاذاعة والتلفزيون الحاليين.وقال المعتصمون منذ أكثر من شهرين بمبنى إتحاد الاذاعة والتلفزيون:" إن حرب تكسير العظام من جانب قيادات الإتحاد تصاعدت الإسبوع الماضي بإعتداءين بالاضافة الي بلاغ لتطبيق قانون تجريم الإعتصام، مشيرين الى المحاولات التى يقوم بها قيادات ماسبيرو لعقد لقاءات مع عدد من الرموز الوطنية والسياسية والتي رفضت اداء الدور المطلوب واكدت علي مشروعية مطالب الحركة لتطهير الإعلام المصري وتغيير القيادات" .وأوضحوا أن قيادات ماسبيرو تحاول إقحام بعض من قوي شباب الثورة في الصراع الدائر في ماسبيرو حيث عقد لقاء ظهر الخميس الماضى مع رئيس الإتحاد وعدد من رؤساء القطاعات والقنوات.اقرأ أيضا :وقفة احتجاجية أمام ماسبيرو على خلفية حادث الزاوية الحمراء

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل