المحتوى الرئيسى

عبير صبري: المشاهد الساخنة في "حفلة منتصف الليل" أدتها "موديل" روسية

05/01 13:48

القاهرة - دار الإعلام العربية نفت الممثلة المصرية عبير صبري التي كانت محجبة في وقت سابق، قيامها بتصوير مشاهد إغراء ساخنة في فيلمها الجديد "حفلة منتصف الليل"، مؤكدة أنها على الرغم من قيامها بخلع الحجاب منذ سنوات، إلا أنها لم تقم بتجسيد أدوار إغراء في أعمالها، موضحة أن المشاهد الساخنة التي تضمنها الفيلم قامت بها "موديل" روسية. وأشارت "عبير" في تصريحات لـ"العربية نت" إلى أن الأخبار التي نسبت للمخرج محمود كامل عن كونها من جسد هذه المشاهد غير صحيحة بالمرة.. "اتصلت بالمخرج لسؤاله حول التصريحات التي نشرتها بعض الصحف على لسانه من أنني صورت مشاهد جريئة في الفيلم، إلا أنه نفى هذه التصريحات، مؤكدا أنها كاذبة". وأوضحت أنه كان هناك اتفاق بينها والمخرج منذ البداية على الاستعانة بإحدى الفتيات الروسيات لتجسيد هذه المشاهد لضرورتها الدرامية في سياق العمل، وقد تفهم الموقف منذ البداية. علا غانم وقالت عبير إن "حفلة منتصف الليل" تم الانتهاء من تصويره قبل ثورة 25 يناير، وأنه تنبأ بها بشكل غير مباشر، فهو يدور حول مجموعة من رجال الأعمال الذي يجمعون بين السلطة والمال، ويتعرضون في نهاية الأحداث إلى انقلاب حرسهم الخاص الذي يحاصرهم داخل إحدى الفيلات، وتحدث جريمة قتل تدور حولها الأحداث. من جانب آخر، اعترفت "عبير" بسوء الحظ الذي يلازمها طيلة الشهور الأخيرة، موضحة أن الأحداث التي شهدتها مصر منذ بداية هذا العام أثرت بشدة على الأعمال الفنية، وتسببت في إلغاء العديد من الأعمال التي كان من المقرر أن تشارك في بطولتها. ونفت في هذا الصدد الشائعات التي تحدثت عن وجود خلاف بينها وزميلتها علا غانم بسبب أحد الأدوار في مسلسل "شارع عبدالعزيز" الذي كانت مرشحة لبطولته، لكنها فوجئت بالمنتج ممدوح شاهين يخل بالاتفاق معها ويستبدلها بعلا غانم دون تفسير واضح. وأوضحت: "فوجئت قبل أن نمضي العقود بيوم واحد بخبر يؤكد قيام ممدوح شاهين بالتعاقد مع علا على الدور الذي كنت مرشحة لتجسيده، واعتبرت الموقف بلا تفسير؛ لأنني لم أفهمه، وما أثار استغرابي أكثر أنه لم يحاول حتى توضيح الأمر؛ لذا اعتبرت الأمر منتهيًا؛ لأنه "مش نصيبي ومش رزقي". أما عن مسلسل "أهل الهوى" الذي كانت مرشحة له أيضا وتم استبدالها بـ"نيرمين الفقي"، فقالت: المسلسل كان معروضاً عليّ من قبل الثورة، وكان سيخرجه الأردني عباس الأرناؤوطي وطاقم يضمني وتيم الحسن وإيمان البحر درويش، لكن بعد قيام الثورة وما ترتب عليه من قرارات بعدم الاستعانة بمخرجين غير مصريين في الأعمال التي ينتجها التليفزيون، تم إسناد المسلسل للمخرج إسماعيل عبدالحافظ، الذي قام بدوره بتغيير طاقم العمل ومن ضمنهم أنا، وقام بترشيح نيرمين بدلا مني". كما أشارت إلى مسلسل "ابن موت" الذي كان من المفترض تصويره وعرضه في رمضان القادم، موضحة أنه تأجل إلى رمضان 2012، لدواعٍ إنتاجية. أخيراً، نفت "عبير" ما تردد عن قيامها بتجسيد دور أم "منة فضالي" في مسلسل "سلامات يا خال" وقالت: لا أجد تعليقًا على هذا الخبر سوى أنه محاولة لاستفزازي ومضايقتي، فقد قمت بدور أم في مسلسل "امرأة في ورطة" لكن لطفل عمره 7 سنوات، أما أن أقوم بدور أم لمنة فضالي، فهذا أمر غير منطقي".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل