المحتوى الرئيسى

عضو بالكونجرس: لا نرغب فى التدخل العسكرى بالمنطقة

05/01 01:25

استقبل مساء أمس، السبت، الدكتور نبيل العربى وزير الخارجية ستيف شابوت عضو الكونجرس الأمريكى، الذى أعرب عن سعادته بالتغيرات السلمية التى حدثت فى مصر، والتى كانت من الممكن أن تكون أكثر سوءا لو أخذ الجيش المصرى مواقفا عدائية ضد شعبه، وهو ما لم يفعله. وأضاف شابوت فى تصريحات له عقب لقاء العربى بأن العلاقات المصرية الأمريكية كانت إيجابية على مدى طويل، ونريد أن نرى استمرارا لها ذلك فى المستقبل القريب، مؤكدا أن مصر واحدة من أهم الدول فى المنطقة. وردا على سؤال حول وجود شعور لدى البعض فى الشرق الأوسط بأن الولايات المتحدة والغرب يسعون للتدخل العسكرى فى بعض دول المنطقة مثل ليبيا وسوريا واليمن، أكد شابوت، أن الولايات المتحدة تريد فقط رؤية انتشار النظم الديموقراطية فى الشرق الأوسط، مشيرا إلى أن بلاده ليست لديها رغبة فى التدخل العسكرى فى المنطقة أكثر مما نرى أنه مطلوب، وأن الولايات المتحدة لديها التزام عسكرى حاليا فى أفغانستان والعراق، وكذلك بشكل أكثر محددوية فى ليبيا ولهذا فإنها لا تتطلع للتدخل العسكرى فى أى أماكن أخرى إلا إذا كان ذلك ضروريا. وحول الاتفاق بين حركتى فتح وحماس، والذى سيتم التوقيع عليه فى القاهرة، قال "إن سياسة الولايات المتحدة تركز على أن الحل هو فى فكرة وجود الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية لكن ذلك يجب أن يتم التفاوض قبله بين الطرفيين، مشيرا إلى أن القرار لا يجب أن يتم اتخاذة من الأمم المتحدة فقط فى مرحلة ما، بل يجب أن يتم بناء على مفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيلين لأن استبعاد إسرائيل من القرار سيكون خطأ. وحول وعد الرئيس الأمريكى باراك أوباما بإعلان دولة فلسطينية فى سبتمبر المقبل وإمكانية لجوء الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة لاستصدار قرار بإعلان الدولة الفلسطينية، قال ستيف شالوت "إن سياسات الولايات المتحدة دائما ما تساند إقامة الدولة الفلسطينية حتى قبل وعد أوباما، وقد ذكر الرئيس السابق جورج بوش نفس الأمر، لكن إقامة الدولة الفلسطينية يجب أن يتم عبر التفاوض مع إسرائيل، معربا عن اعتقاده أن إعلان الجمعية العامة للأمم المتحدة عن إقامة الدولة لن يكون عامل مساعد فإسرائيل ستنظر إلى مثل هذه الخطوة بشكل غير مرحب تماما لذا لابد أن يتم ذلك عبر التفاوض معهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل