المحتوى الرئيسى

المعارضة اليمنية ترفض حضور اجتماع الرياض بعد امتناع "الرئيس" عن التوقيع

05/01 18:34

عدد القراءات:50عدد التعليقات:0عدد الارسالات:0  سبق- وكالات: أعلنت المعارضة اليمنية أن وفدها لن يسافر إلى الرياض للتوقيع على المبادرة الخليجية بعد رفض الرئيس علي عبدالله صالح التوقيع عليها.ونقل مراسل بي بي سي عن القيادي في المعارضة محمد المتوكل أن الوفد الخليجي أبلغهم برفض صالح للمبادرة، وأنهم فعلوا كلّ ما في وسعهم؛ للتوصّل إلى حلّ يرضي كلّ الأطراف.وفي سياق متصل أكّد مصدر من المعارضة لوكالة رويترز أنهم يدرسون تصعيد ضغوطهم على صالح؛ لإجباره على التنحّي بعد أن رفض التوقيع على المبادرة الخليجية.وقال المصدر الذي لم يكشف عنه "ندرس خيارات التصعيد، وننتظر موقفاً أوروبياً أمريكياً على رفض صالح التوقيع".يُذكر أن الطرفين أعلنا من قبل موافقتهما على المبادرة التي تتضمّن تنازل الرئيس اليمني عن السلطة في غضون شهر مقابل ضمان عدم ملاحقته هو وأفراد عائلته قانونياً.وكان من المفترض أن يوقّع الرئيس اليمني على الاتفاق السبت أثناء زيارة الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني لصنعاء، حيث التقى بصالح وأقطاب المعارضة اليمنية.لكن مصادر حكومية أكَّدت أن "صالح" لا يريد التوقيع كطرف على المبادرة، بل يريد أن يوقِّع عليها حزبه الحاكم, لكن المعارضة اعتبرت هذا الموقف محاولة منه للتهرُّب من استحقاقات المبادرة. ومن جهة أخرى تواصلت الاحتجاجات المُطالِبة برحيل صالح في أنحاء مختلفة في اليمن، والتي أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في مدينة عدن.وأكَّدت مصادر طبية وأخرى أمنية ارتفاع قتلى المواجهات بين القوات الحكومية ومسلّحين في حي المنصورة في عدن جنوبي اليمن إلى ستة قتلى، ثلاثة من المعتصمين وثلاثة من القوات الحكومية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل