المحتوى الرئيسى

"القاهرة" و"عين شمس" يمثلان مصر فى مسابقة لمايكروسوفت

04/30 23:35

فاز فريقان من جامعتى القاهرة وعين شمس، بتمثيل مصر فى نهائيات مسابقة "كاس التخيل"، التى تستضيفها الولايات المتحدة، وتنظمها شركة مايكروسوفت من بين 2500 طالب شاركوا فى جولة التصفيات النهائية المحلية لمسابقة "كأس التخيل"، التى استضافها للمرة الأولى مركز الإبداع التكنولوجى وريادة الأعمال بالقرية الذكية ، حيث فاز فريق من كلية الحاسبات والمعلومات بجامعة القاهرة فى فرع تصميم البرمجيات وهو أكثر فروع المسابقة شهرة، حيث تمكن فريق Cairo Team 3 من اعتلاء منصة التتويج المحلى، وقد خاض الفريق الفائز منافسة حادة مع فرق مثل MS Pride من جامعة حلوان، و OneShot من جامعة القاهرة، وهى الفرق التى حصلت على المراكز الثلاثة الأولى فى المسابقة هذا العام، أما فى فرع التطوير المدمج قد فاز فريق Idea 4 u من جامعة عين شمس بالمركز الأول متفوقا على فريق Peak to Peak بعد منافسة قوية، حيث تمثل مصر للمرة الأولى فى نهائيات المسابقة العالمية ضمن هذا الفرع. وقال أيمن عبد اللطيف مدير عام شركة مايكروسوفت مصر، تثبت مسابقة كأس التخيل فى عامها التاسع، إنها تحولت إلى ظاهرة عالمية، مع مشاركة تقدر بمئات الآلاف من الطلبة من أكثر من 120 دولة، حيث تدور المسابقة تحت شعار رئيسى وهو "تخيل عالم يمكن للتكنولوجيا فيه أن تساهم فى حل أعقد مشاكل العالم"، وقد شهد هذا العام تزايدا ملحوظا فى أعداد المتنافسين من مصر، كما شهدنا العديد من المشروعات الرائعة التى استلهمت أفكار المسابقة الأساسية بالإضافة إلى اللمسة المصرية الخالصة فى العديد من المشروعات التى تسعى إلى بناء وتطوير مصر فى مرحلة ما بعد الثورة". فاز بالمركز الأول فى المسابقة المحلية لتصميم البرمجيات مشروع Tabeeb من جامعة عين شمس ، وهو مشروع طبى يستهدف بناء نظام عبر الإنترنت يمكن استخدامه من خلال متصفح الإنترنت أو الموبايل وبحيث يستطيع المستخدم البحث عن طبيب وفق التخصص وحجز موعد للكشف ومراجعة كل المعلومات المرتبطة باللغة العربية، كما يمكن هذا النظام الأطباء من إنشاء ملفات طبية للمرضى، ويتضمن تطبيق الموبايل أيضا خدمة الموقع الجغرافى التى تفيد فى حالات الطوارئ. ومن جانبه، أكد الدكتور طارق السعدنى الرئيس التنفيذى لمركز الإبداع التكنولوجى وريادة الأعمال "TIEC" أن الشراكة مع القطاع الخاص تساعد على تعظيم نتائج المبادرات والمشروعات بما يصب فى مصلحة قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري، و يسمح بالوصول إلى الشرائح المستهدفة لتطوير بنية الإبداع التكنولوجى وتنمية ثقافة ريادة الأعمال بين شريحة الشباب فى مجال تكنولوجيا المعلومات وتطبيقاتها. وشدد السعدنى على أن المسابقة كانت فرصة سانحة للشباب المشاركين للتعريف بابتكاراتهم وتحفيزهم على الاستمرار بهذا المجال، معربا عن أمله فى أن تساهم مثل هذه النوعية من المسابقات فى تعزيز وضع مصر كبؤرة اهتمام عالمى فى مجال الإبداع التكنولوجى وريادة الأعمال، واستغلال مميزاتها التنافسية فى عملية صياغة إستراتيجية الإبداع التكنولوجى وريادة الأعمال لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل