المحتوى الرئيسى

مشروع لربط السعودية والبحرين بخط سكة حديد

04/30 18:03

تجرى كل من السعودية والبحرين محادثات حاليا لربط البلدين بخط للسكة الحديد، لنقل البضائع بشكل أسرع بين الجانبين، ولتخفيف الضغط على الحركة المرورية التى يشهدها جسر الملك فهد، الذى يربط المملكتين، مع احتمالية دخول القطاع الخاص شريكا فى المشروع. وقالت هدى فخرو مدير إدارة تخطيط وتصميم الطرق فى وزارة الأشغال والإسكان البحرينية، وعضو اللجنة التنسيقية لمشروع القطار الخليجى، وفقا لما نشره موقع العربية نت، إن الجانب السعودى مازال يرى أن حجم المشروع كبير، حيث تقدر تكلفة ربط البحرين بالسعودية بجسر سكة حديد بنحو 4.5 مليار دولار. وأضافت أن إحدى الشركات المستثمرة طرحت فكرة بناء الجسر، وإقامة الربط الحديدى بين المملكتين بنظام (BOT) للتغلب على التكلفة الكبيرة للمشروع. وجرت خلال الأيام الـ3 الماضية اجتماعات اللجنة التنسيقية لمشروع القطار الخليجى، التى استضافتها المؤسسة العامة للخطوط الحديدية فى مدينة الخبر، كما انتقل فريق اللجنة التنسيقية فى رحلة للاطلاع على مشروع قطار الشمال ـ الجنوب، التابع للشركة السعودية الخطوط الحديدية (سار)، والذى يعد أحد المشاريع التى ستسهم فى عملية الربط بين دول الخليج العربى بمشروع سككى، إلا أن مشروع القطار الخليجى يصطدم بعائق توقف مشروع الجسر البرى، أحد أبرز مشاريع النقل فى السعودية، والذى توقف منذ منتصف عام 2008. وأكدت فخرو أن الجانب البحرينى وضع المخططات والتصميمات التى ستربط الجسر بالميناء وبمطار المحرق، وأوضحت أن خط البضائع القائم بين السعودية والبحرين عبر الجسر الحالى، والذى يعتمد على الشاحنات، يتجه مباشرة إلى الميناء، وأضافت أن هذا الخط يخلق الكثير من الزحام والمشكلات على الطرق سواء على الجسر أو داخل البحرين، مؤكدة أن التخطيط يتجه للربط عبر قطار لتخفيف الزحام والضغط على الجسر القائم حالياً. ويعتمد القطار الخليجى الذى يمتد بطول 2200 كيلومتر، من العاصمة الكويتية شمالاً حتى العاصمة العمانية جنوباً، مروراً بالدمام والدوحة والمنامة وأبوظبى، على مشاريع السكك الحديدية السعودية، التى تشكل العمود الفقرى للمشروع، وتسهيل عملية الربط، حيث تمر أجزاء كبيرة من المشروع فى الأراضى السعودية، وسيرتبط المشروع مع قطار الشمال - الجنوب الذى يربط شمال وشمال غربى ووسط السعودية بشرقها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل