المحتوى الرئيسى

هل انتم سعداء بما تقولون وما يقال عن مبارك بقلم:محمد الدميرى

04/30 20:36

( هل انتم سعداء بما تقولون ومايقال عن مبارك ) وقامت الثورة : التى مازلنا نعتقد انها نجحت بتفوق . تلك الثورة التي اخذت اكبر من قدرها ووصفت على غير حقيقتها هل انتم سعداء بما تقولونه وما يقال على الرئيس مبارك , نعم اقول الرئيس مبارك ولم ولن اقول يوما الرئيس ( المخلوع ) , تلك الكلمة الدخيله والقبيحه من مئات الكلمات الرديئة التي تعلمناها ونرددها من وراء قنوات الاعلام المأجور الذي لم يكن ولن يكون شريفا او نزيها في يوم من الايام وان كان هناك ما هو ادنى من ذلك فهو إعلامنا المصري الهابط الذي جعل من القلة واصحاب الرأي الخطأ هم الغلبة واصحاب الرأي الصواب , وهم في الحقيقة اشخاص كانوا في خصوم شخصيه بينهم وبين الحكومة السابقة وهم الان في مرحلة تصفية وانتقام متخفيين وراء ستار مصلحة الوطن والمواطنين ونشاهدهم ونستمع اليهم كل يوم في الصحف وعلى شاشات الإعلام فلو رجعنا للوراء قليلا ايام الثورة للاحظنا الاتي : كانت جمعة الغضب وجمعة الصمود وجمعة الرحيل وجمعة مش عارف ايه ... !!!! كما يسمونها الشطار اقصد الثوار جعلوا العدد ثلاثة ملايين , مستخفين بعقولنا .. وعندما تنحي الرئيس مبارك بعدها كانت جمعة نجاح الثورة كما يسمونها ايضا .. اصبح العدد عشرات الالاف في حين ان المشهد والعدد واحد قبل وبعد التنحي . ( اين ذهبت الثلاثة ملايين ثائر ) وهذا يذكرني بحرب الاتحاد السوفيتي على افغانستان كان الامريكان حينها يصفونهم بالمجاهدين الافغان وعندما تبدل الوضع واصبحت المواجهة بين امريكا وافغانستان اصبحوا يسمونهم الإرهابيين الأفغان . وهكذا الاعلام , اليس اعلامنا هو من صورنا للعالم اننا عبارة عن عشوائيات ودعارة وفقر عن طريق شرذمه من المخرجين متخصصين ومعروفين بذلك اليس إعلامنا هو نفسه من خلق كثيرا من الازمات بيننا وبين دول شقيقه اليس هو من كان يهتف للرئيس مبارك وهو نفسه من يهينه الان وهو من روج تهمة قتل المتظاهرين الذين قتلتهم الفوضى والزحام اليس حجاج بيت الله الحرام يموت منهم المئات سنويا بسب الزحام رغم الاختلاف الكبير بين هذا وذاك فالمتظاهر ثائر يكسر ويخرب في حين ان الحاج هادئ ومطمئن ولكن ذلك الموت يحدث بطبيعة الحال وهو الزحام . وماذا لو فعل مبارك كما يفعل صالح والقذافي وبشار .. اتدرون ماذا يكون الموقف وقتها .. الهتافات والشعارات للريس " سبحان الله " ما اجملنا في الباطل وما اقبحنا في الحق وكان يجب علينا ان نكون العكس . اذا من يستحق المحاكمة واشد العقاب . كيف طاوعك قلبك يا من تهين الرئيس مبارك كيف وأنت ضائع في تفكيرك اصلا وانت لا تدري ماذا تفعل بمبارك هل انت تحاكمه ام تنتقم منه ولم تراعي حتى حق الابوة وكبر السن وتذكرت فقط ثلاثون عاما تصف فيهم مبارك بانه قتل بيده وسرق بيده واغرق وظلم بيده . ونسيت ان مبارك بعون من الله ظل طوال هذه الفترة يدفع عنك الاخطار والمؤامرات الخارجية ولم تعرف انه مهما كان حاكما وراعيا ومسئولا فهو في النهايه بشر يخطأ ويصيب . ولا يعلم الغيب وما تخفي الصدور ممن يحيطون به . فالواحد منا لا يستطيع ان يحكم اربع او خمسة افراد في بيته ولا يعلم الكثير عنهم فما بالك بمن يعول 80 مليون " فرعون" نعم فرعون .... والعجيب كل العجب ان كل خطأ يلقى على مبارك وحده ونقول ( مبارك سبب ما نحن فيه وربنا بيعاقبه .. يستاهل ) ونحن ملائكة ونسينا انفسنا وما علينا نسينا اننا لا نصلي بإخلاص ولا نتقن عملنا وقطعنا أرحامنا ولا نطب مطعمنا وغير مستجابين الدعوة , هل فكر احد منا بشن حرب اعلاميه اوكلاميه على السينما و رموز الفساد بها امثال المخرجين رواد الفساد في مصر واصحاب افلام الرذيلة وغيرهم من الفاسدين .. الذين اضاعوا كرامتنا وافقدونا هيبتنا امام الشعوب الاخرى. لا اعلم هل مبارك مخطئ ونحن الصالحين هل ربنا عز وجل يجازي مبارك وحده ام يجازينا معه . يجب ان نعلم جميعنا ان مبارك خدع وغرر به مثلما نحن خدعنا وغرر بنا ممن حوله من الحكومة الفاسدة ولا خلاف على ذلك ان الحكومة السابقة فاسدة , تخيل لو كنا ابقينا على مبارك ما ذا كان الوضع .. بمشيئة الله حتما كان الى الافضل وكانت جميع المطالب ستتحقق مثلما تحققت الان لكن على ارض ثابته وراسخه وليست على ارض هشه كما نحن عليه الان وهذا هو الفارق . وفى الاخر عايزين ننتقم من مبارك .. اخشى ما اخشاه ان تكون هذه مؤامرة تفوق مستوى ثقافتنا وتفكيرنا فنحن جميعنا اسرى لاخبار ومعلومات مضلله من قبل صحف لا يهمها الا ان تبيع وتتربح على حساب مصير البشر واعلام مسلط ومأجور هدفه هدمنا واهلاك بلادنا مصر العظيمة ولو تشبثنا بمحاكمة مبارك فسنواجه المجهول وسنفقد الكثير ولن نفلح ابدا .. لكن هلا جربنا لحظه ان نسامح مبارك وان نعفوا عنه وان نعتذر له حتى وان كان اخطأ في حقنا ... مؤمنين بان الله العلى العظيم سيعوضنا ويجزينا خيرا ... أمين .. والله المستعان (( محاسب / محمد الدميرى ))

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل