المحتوى الرئيسى

رئيس البرلمان الإثيوبى: بلادي لا تعتزم إلحاق الضرر بمصر

04/30 17:12

أديس أبابا - أ ش أأكد رئيس مجلس النواب الشعبى الإثيوبى عبدالله جميدا أن بلاده تتفهم أهمية النيل بالنسبة لمصر وما يعنيه للمصريين فى حياتهم، مشيرا إلى أنه الأساس لكل عمليات التنمية، وأن بلاده لا تعتزم التسبب فى أى أضرار لمصر.وأشاد جميدا - خلال لقائه مع وفد الدبلوماسية الشعبية المصرية والذى يضم 48 عضوا، السبت، بالثورة المصرية المعبرة عن إرادة الشعب المصرى والتى أسقطت النظام السابق، موضحا أنه يتعين على الشعبين المصري والسوداني أن يدركوا تماما أن سد الالفية على النيل الازرق لن يضر بأى من البلدين بل سيفيد إثيوبيا والسودان ومصر فى نفس الوقت.وقال إن كل دول حوض النيل لها الحق فى استخدام النهر بشكل عادل داعيا مصر والسودان إلى التعاون من أجل التوصل إلى حلول تحقق مكاسب للجميع فيما يتعلق بالنهر.كما التقى الوفد المصرى مع رئيس المجلس الاتحادى الإثيوبى تيكلبرهان كاس اليوم، والذى أكد خلال اللقاء على أهمية تعزيز العلاقات بين البلدين ورحب بالتوجه الجديد الذى تنتهجه مصر بعد الثورة.وقدم الوفد المصرى للمسئولين الاثيوبيين الدروع التذكارية بحضور محمود درير سفير اثيوبيا فى مصر والذى يرافق الوفد المصرى خلال الزيارة.وكان وفد الدبلوماسية الشعبية المصرى قد وصل أمس إلى إثيوبيا ويضم 48 شخصا من القيادات السياسية والحزبية ومن شباب ثورة 25 يناير وشخصيات عامة بينهم الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد ، وحمدين صباحى، والمستشار هشام البسطويسى، والإعلامية بثينة كامل المرشحين لرئاسة الجمهورية.ويضم كذلك الكاتبة سكينة فؤاد نائب رئيس حزب الجبهة ، والدكتور محمد أبو الغار، وعلاء عبدالمنعم القيادى بحزب الوفد ، وجورج إسحاق القيادى بحركة كفاية، والشاعر سيد حجاب، والسفير عبدالرؤوف الريدي، ومجموعة من شباب ثورة 25 يناير.اقرأ أيضا :الوفد الشعبي من إثيوبيا: مصر ستعود لإفريقيا .. وإفريقيا ستعود لمصر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل