المحتوى الرئيسى
alaan TV

الإخوان تعلن اطلاق حزب الحرية والعدالة وتخوض انتخابات الشعب على 50 % من المقاعد

04/30 22:53

القاهرة:- أعلنت جماعة الإخوان المسلمين تعيين كل من د. محمد مرسى، عضو مكتب الإرشاد رئيساً لحزب "الحرية والعدالة" ود.عصام العريان نائباً له ود.سعد الكتاتنى أميناً عاماً للحزب.وأقر مجلس شورى الإخوان فى أول اجتماعاته العلنية بعد 16 عاماً أن النسبة التى سينافس عليها الحزب فى الانتخابات البرلمانية المقلبة بمجلسيه الشعب والشورى ما بين 45 و50% من مجمل مقاعد البرلمان.وأعلن د.محمود حسين، الأمين العام للجماعة، فى المؤتمر الصحفى الذى عقد بمقر المركز العام للإخوان المسلمين الجديد بالمقطم، أن مجلس شورى الجماعة اعتمد إجراءات مكتب الإرشاد بتأسيس حزب "الحرية والعدالة"، وذلك فى الاجتماع الذى بدأ أمس الجمعة، وانتهى اليوم السبت، فى دورة الانعقاد الرابعة لمجلس الشورى العام، كما أقر المجلس لائحة وبرنامج حزب الجماعة، مؤكداً إقرار مبدأ عدم ترشيح الجماعة لأى من مرشحى الرئاسة فى الانتخابات المقبلة، وعدم تأييد أحد من أعضاء الجماعة يعلن نفسه الترشح لرئاسة الجمهورية، فهو بهذا يعد مخالفاً لقرار مجلس الشورى العام.وأضاف حسين أنه تم تشكيل لجنة للتحقيق من محمد حسين ومحمد عبد المقصود وعطية وفياض كأساسين، واحتياطى محمد عبد المنعم وحمدى إبراهيم ود.محمد سعد عليوة، وشدد على أن النسبة التى ستشارك بها الجماعة فى انتخابات البرلمان ستكون ما بين 45 و50 .%وأوضح د محمد مرسى، المتحدث الإعلامى باسم الجماعة والمنتخب رئيسا للحزب، أن اختيارهم يعد تكليفاً من مجلس شورى الجماعة لتأسيس الحزب طبقا للقانون فى المرحلة الانتقالية فقط، مشدداً أن الحزب مستقل عن الجماعة وينسق معها كأى حزب قائم.وفيما يتعلق بمرشحى الرئاسة، أضاف مرسى أنه سابق لأوانه، مشددا على أن حزبهم سيكون مستقلا عن الجماعة بكل معنى الكلمة ولا مجال للخداع فى موقف الجماعة، قائلا: "منهج الجماعة الإصلاح، وتعبر عن نفسها كهيئة إسلامية جامعة والعمل السياسى أحد اهتماماتها"، موضحا أن الموقف القانونى للجماعة أن الجماعة ستظل على أنشطتها السابقة، نافياً أن يكون هناك قرار بحلها، مضيفا أن الموقف القانونى مستقر، مرجعا ما يسمى بحظر الجماعة إلى الظروف السابقة فى عهد نظام مبارك.ومن جانبه ذكر د.عصام العريان، نائب رئيس الحزب، أن الحزب سيكون مستقلا بمعنى الكلمة، ولكنه يمكن أن يبحث عن أى وسائل للدعم من تحالفات أو تنسيق أو حوارات وتشكيل الحكومة، معتبرا أن رفض أى حزب قائم، أو سيقوم بالتنسيق مع جماعة الإخوان بامتدادها ووجودها يعد إهداراً لفرصة حقيقية، نافياً أن يكون هناك تحالف قائم بين أى من المرشحين للرئاسة حاليا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل