المحتوى الرئيسى

برقية تظهر تخوف امريكا من فترة طويلة من عقبات امام بيع اسلحة للهند

04/30 05:46

واشنطن (رويترز) - تشعر الولايات المتحدة بقلق منذ سنوات من ان علاقاتها مع باكستان والعقوبات السابقة ضد الهند ستلحق الضرر بجهودها للفوز بصفقات اسلحة مثل طلبية الطائرات المقاتلة التي تبلغ قيمتها 11 مليار دولار والتي افلتت من شركتين امريكيتين الاسبوع الماضي . وقال السفير الامريكي لدى الهند تيموثي رويمر في برقية في 29 اكتوبر تشرين الاول عام 2009 لميشيل فلورنوي وهو مسؤول كبير بوزارة الدفاع الامريكية كان على وشك زيارة للهند في ذلك الوقت ان "قدرتنا على استغلال الفرص التي اتاحتها هذا البيئة التي تحسنت في الاونة الاخيرة قلصها الرأي السائد بشكل عام بانه سيثبت ان الولايات المتحدة ليست موردا يعتمد عليه للمعدات الدفاعية." وضغط بالتالي المسؤولون الامريكيون ابتداء من الرئيس باراك اوباما بقوة لبيع طائرات مقاتلة امريكية للهند لتتويج العلاقات الامنية الموسعة. واظهرت البرقية ان الولايات المتحدة تضع ايضا نصب عينيها عشرات المليارات من الدولارات في صفقات اسلحة محتملة اخرى مع الهند . وفي النهاية فضلت الهند طائرتين اوروبيتين على الطائرة اف/ ايه-18 التي تصنعها شركة بوينج والطائرة اف-16 التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن وذلك حسبما ذكر مسؤولو الشركتين يوم الخميس. واعلن رويمر يوم الخميس انه سيترك منصبه لاسباب مهنية وعائلية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل