المحتوى الرئيسى

بالصور | تتويج الشباب الإماراتي بكأس إتصالات على حساب العين 2/3

04/30 18:29

توج مساء أمس الجمعة فريق الشباب ببطولة كأس الإمارات (كأس إتصالات) على حساب منافسه في النهائي "العين" بنتيجة 2/3 في اللقاء الذي أُقيم على ملعب محمد بن زايد في نادي الجزيرة.الشباب لم يسبق له إحراز هذا اللقب من قبل، ويَدين بالفضل لمهاجمه البرازيلي "جوسيل فيريرا" الذي أحرز هدف الفوز في الوقت القاتل من المباراة (الدقيقة 93) حين اعتقد الحضور اتجاه المباراة لوقت إضافي من ثم ركلات جزاء ترجيحية.وتقدم العين بالهدف الأول في الدقيقة 19 بخطأ فادح من لاعب الشباب (عصام ضاحي)، وظلت النتيجة كما هي عليها حتى الدقيقة 70 التي شهدت تسجيل الشباب لهدف التعديل بعد عدة محاولات "جوسيل فيريرا".لتتغير المباراة بعد هذا الهدف المُباغت للعين حيث تمكن "ناسيمنتو" من تسجيل هدف التقدم للشباب في الدقيقة 86، لكن العين أدرك التعادل في الدقيقة الأخيرة بفضل جمعة سعيد، ورد على هذا الهدف جوسيل بتسديدة جميلة غالط بها الحارس لينتصر الشباب.وأيقن الجميع بأن المباراة في طريقها للوقت الإضافي، ولكن سياو  كان له رأي آخر وأنهى المباراة في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع، لتنطلق فرحة جماهير الشباب من عقالها وتعم الفرحة مدرجات جمهور الجوارح مع إطلاق الحكم علي حمد لصافرة النهاية، وتنطلق مظاهرات الفرح الخضراء من العاصمة ابوظبي وحتى الممزر في دبي قلعة الجوارح. حضر المباراة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، الرئيس الفخري لاتحاد كرة القدم، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، النائب الأول لرئيس نادي العين، وسعادة محمد خلفان الرميثي رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم، والدكتور طارق بن حميد الطاير رئيس مجلس إدارة رابطة كرة القدم الإماراتية، وعدد من المسؤولين في الناديين وجمهور غفير حضر المباراة النهائية.وقام الدكتور طارق الطاير والرميثي بتسليم كأس البطولة لكابتن فريق الشباب وتقليدهم الميداليات الذهبية، كما تسلم لاعبو العين الميداليات الفضية. وشهدت لحظة التتويج بعض المظاهر الاحتفالية والألعاب النارية التي أضاءت سماء الملعب، مع احتفالات جمهور الشباب بالفوز باللقب الكبير.بدأت المباراة بأداء شابه التحفظ من جانب دفاعي الفريقين، إذ لعب المدافعون بحذر مع تشديد الرقابة على المهاجمين خشية أن يحصل احدهم على فرصة لتهديد المرمى. وكان أداء وسط العين عمر عبد الرحمن وكيتا مميزا، وجاء الهدف الأول للعين في الدقيقة 19 إثر خطأ من مدافع الشباب عصام ضاحي الذي اراد ابعاد كرة علي الوهيبي المعكوسة من امام مرماه، ولكنه اسكنها على يسار حارسه حسن الشريف. وتبادل الفريفان الهجمات دون خطورة حقيقية على المرميين لينتهي الشوط الأول بتقدم الزعيم بهدف. وحافظ دفاع العين على نظافة شباكه حتى الدقيقة 70 عندما سجل سياو هدف التعادل للشباب إثر كرة مررها له خوليو سيزار، الذي سددها صاروخية في مرمى وليد سالم. وتزداد خطورة هجمات الشباب مع مرور الدقائق، ويسجل خوليو سيزار الهدف الثاني للشباب من تمريرة سياو، تقدم وسددها ارضية قوية على يسار وليد في الدقيقة 86. ولكن يفاجئ البديل جمعة سعيد كل من في الإستاد بتسجيل التعادل للعين 2-2 في الدقيقة 91. والجميع يتهيأ للزمن الإضافي، يسجل سياو هدف الفوز للشباب من هجمة سريعة من اليسار، عكست الكرة لسياو تقدم بها داخل منطقة الجزاء وسط ارتباك لامبرر له من مدافعي العين، ليسدد كرة قوية تدخل المرمى رغم وجود عدد من مدافعي العين امام مرمامهم، هدف فوز غالي وفي وقت حرج يصعب على لاعبي العين تعويضه، وتنطلق الفرحة الشبابية مع انطلاق صافرة النهاية، وينطلق لاعبو الشباب لتحية جماهيرهم الفرحة بالنصر الغالي. إليكم صور التتويج

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل