المحتوى الرئيسى

ردا على مقال د / صفوت حجازى بمصراوى فى 27 ابريل 2011 بقلم:محمد المتولى عبد الحميد

04/29 21:34

محمد المتولى عبد الحميد ردا على مقال الدكتور / صفوت حجازى نريد رئيس مسلم حقيقى المنشورفى موقع مصراوى بتاريخ 27 ابريل 2011 الى حضرة الشيخ الدكتور /صفوت حجازى من مواطن مصرى مغمور من عامة الناس وليس من امثالك من كبار الدعاه التى تفتح لهم ابواب الفضائيات على مصراعيها أنا لست خطيبا مفوها مثلك ولا فقيها فى العلوم الشرعيه ولم أنال الشرف حتى بأن أكون من خريجى ألأزهر الشريف ولا أدعى لنفسى درجات علميه تعادل درجاتك العلميه والدينيه من دبلوم فى الحديث ودكتوراه فى العقائد من جامعة ديجون الفرنسيه بألأضافه الى ماحصلت عليه سيادتكم من علوم أخرى مثل ماجستير التخطيط العمرانى مؤهلات وعلوم وخبرات ترجح كفتك فى الحوار أيا كانت اتجاهاته الدينيه أو المدنيه ولكنى مثل الغالبيه العظمى من المصريين الذين ينتهجون الوسطيه بالفطره بدون دراسه أو مناهج سابقه وأستميحكم عذرا ان يتسع صدركم لى بالرد على مقالكم المشار اليه اعلاه وأرجوا ان لا تحتسبون ردى المتواضع مناظره أو مقارعه نقصدها ….. فأن ذلك لو حدث سوف يكون مواجهه غير متكافئه فى غير صالحى ... كل مافى ألأمر انى أختلف مع سيادكم فى بعض ما ورد بمقالكم وألأختلاف فى الرأى والرؤى المفروض ألا يفسد للود قضيه ولو كان المقال لأحد غيركم لم حرك أهتمامى بالرد عليه لكن مكانتكم الدينيه والعلميه وألأجتماعيه وألأدبيه لم تسمح لى بأن أقلب الصفحه وأطويها على ما بها من أفكار لا أوافق عليها من عالم بحجمكم وخاصة ان لها مردود فعل شعبى بين الشباب لابد من تصحيحه الى مساره السليم بالمواجهه العلنيه الصريحه ومن البدايه أحتياطيا تحسبا لمعلوماتى وعلومى المحدوده وسنوات عمرى الطويله المنصرمه التمس المعذره أن أخطأت فى وقائع أو تواريخ لم تعد تقوى على حملها الذاكره المثقله فقد يكون كل ما كتبته سيادتكم فى مقالكم صوابا ويحتمل فيه الخطأ جل من لا يسهوا !!! ويحتمل ايضا ان كل ما ابديه من وجهة نظر مختلفه خطأ يحتمل الصواب أول ما صدمنى فى مقالكم العنوان ذاته نريد رئيس مسلم حقيقى أعتقد ان سيادكم لن تجادل فى اننا جميعا شركاء فى الوطن وبالتالى فكلمة نريد تعبر عن الجميع والواقع اننا أطياف شتى فكلمة نريد خالفكم فيها الصواب يا دكتور لأنك تحدثت عن الجميع بدون تفويض منى أو من غيرى … ثم تلاها انك حددت ديانة الرئيس مسلم وهنا ايضا خالفكم الصواب لأن ديانة الرئيس قد تكون غاية ألأهميه عندك وقد يكون غاية ألأهميه عند غيرك أن يكون له ديانة أخرى وقد تكون ديانته التى سيلقى بها خالقه غير مهمه على ألأطلاق عند البعض ألآخر طالما سوف يكون ملتزما بتطبيق الدستور والقانون ….. أعتقد انى أعرف وغيرى يعرف انك شخصيا لا تريده من ديانة أخرى وهذا شىء طبيعى فى غالبية الناس على حد تعبير البابا شنوده ذاته ولكن لماذا نستبق صناديق ألأقتراع فى ألأرقام التى هى مؤكده ومحسومه حسب الواقع ؟؟؟ لماذا نوحى بألأستفزاز أو ندع الغير يتخيل فينا العنصريه ؟؟ وهنا يجب ان أقول كلمة حق من وجهة نظرى وأقسم بالله العلى العظيم ان هذا صميم اعتقادى بأن مصر لو كانت تحت قيادة اى رئيس مسيحى خلال الثلاثين سنه ألأخيره لما وصل بها الحال الى هذا المستوى ابدا من ألأنهيار كان هيخاف الملامه كان هيختشى العيبه زى ما بيقولوا فى القرى … كلمة حق أخرى سؤال ابرهن به على وجهة نظرى السابقه كم من المرات التى رفض فيها البابا شنوده سفر اى مسيحى للحج فى القدس حتى تتحرر ؟؟؟ وكم من المرات صرح وعزز وبارك سفر المسلمين للقدس بعض ائمة المسلمين بمبررات كثيره مختلفه وانت تعرفهم تناغما مع رغبة السلطان أرضاءا لأولاد العم ؟؟؟ وأبعد من ذلك بعض أئمة المسلمين كان يأخذ دورا دبلوماسيا ليفتى برخصه لقادة دول فى بلدهم للتشديد على المسلمات ارضاء للسلطان !!! لم يكن ضروريا يا دكتور أن تضع شرطا نيابة عنا جميعا فى ديانة الرئيس الذى هو واقع مضمون لصالح ألأغلبيه ولو من باب السماحه وعدم وضعنا فى خانة المتعصبين نأتى للنقطه التاليه فى العنوان بعد كلمة مسلم ويكون حقيقى …. ومع عدم موافقتى على التصنيف لكن دعنا نرى ونتعلم من هو المسلم الحقيقى والمسلم الفالصو أنا لا أعرف اين سيكون تصنيفى بين هؤلاء المسلمين ؟؟؟ لأنى تعديت سن المعاش فلدى حرية الوقت من اى وظيفه فأصلى الفجر وأقرأ الورد الخاص بى منه الشهادتين مائة مره وأكمل صلواتى الخمس يوميا فى مواعيدها وأصوم رمضان وسته من شوال وبعض ايام السنن وأدفع زكاة المال قبل الفطر وحجيت سنة الفين عندما سمحت ظروفى مره واحده وعمرى ما أرتكب الكبائر ولا الحرام ولا المعاصى قد اقع احيانا فى نميمه بالخطأ عن غير قصد أستغفر عنها كثيرا … ولكن لا أدرى بالتأكيد أنا مسلم حقيقى أم فالصو !!!هل عندك أجابه لحالة تقييم درجة أسلامى ؟؟؟ مع العلم بأنى لست من أى جماعات اسلاميه لكن عندما أوضحت بعد مسلم حقيقى كلمات مش ينزل علينا بالبراشوت … عرفت الموضوع كله من المقصود به لا يوجد أحدا فى مصر أطلقت عليه ابواق السلطان كلمات نازل بالبراشوت ألا الدكتور محمد البرادعى …. أخطأت جدا يا دكتور فى حق نفسك ورصيدك أولا قبل ان تخطئ فى حق غيرك … انا احاول قدر جهدى اختصار الكلمات حتى تناسب مساحة المقال الراجل لم يلقى من هليوكيبتر الرجل قضى طفولته وصباه وتكوينه الثقافى والوطنى والقومى وشبابه وتعليمه فى مصر كأى مصرى وفترة عمله بالخارجيه المصريه حتى استقال مع وزير خارجيته فى كامب ديفيد وفترة عمله المشرفه لم تمنعه من التردد على بلده كمصرى كل أجازه له كان بيقضيها مع أهله وعيلته فى مصر اللى بيقول ان البعيد عن مصر لا يعرف عن مصر أى شىء يكون هو المخطئ الذى لا يعرف أى شئ …. انا أرد عليك من الغربه أنا قرأت مقالك قبل ان يقرأه الناس فى مصر عندما أذهب الى مصر أكون كما ألأطرش فى زفه لأ دا النت عطلان لأ دا السرعه ضعيفه تنقطع عنى اخبار أو تفاصيل مصر عندما اكون فيها وأرى كل تفاصيلها بوضوح عندما أعود الى بيتى فى أمريكا فهل ساعة وصولى لمصر القى من فوق السحاب بالبراشوت ؟؟؟ عندما قلت من قاع الشعب المصرى تأكدت انك بتفصل مقاس يستبعد الدكتور البرادعى لأنه مش من القاع !!! أخطأت مرة أخرى يا دكتور شرطك غير حقيقى وغير حيادى انت ذاتك غير مقتنع به لأنك لست غبيا وهرد عليك بأدله قطعيه بكل بساطه هل الرئيس المخلوع لم يكن من القاع بتاع كفر المصيلحه التى لم يحب هو ذاته ان يراها ابدا فى حياته وذكريات الفقر ولدت لديه وذريته سعار لا يشبع عندما تاحت الفرصه فى تفريط وأفراط هل كان هو النموذج المنشود القادم من القاع ؟؟؟؟ وهل كان سلفه القادم على ما سمعت بنفسى منه من قاع حجرة الفرن التى كانت ألأرانب تربى فى أرضيتها برضه من قاع الشعب المصرى هل كان النموذج ألأمثل ؟؟ هل تريد أن تدفعنا الى نبش القبور أم انك تعلم ما أعلمه ؟؟؟ برهان أخير لك وبدون حساسيه انت ايضا من قاع الشعب المصرى من قرية الورق مركز سيدى سالم محافظة كفر الشيخ فهل بينك وبين نفسك تصلح او تكون افضل من الدكتور البرادعى كرئيسا لمصر من قياده وأداره داخليه الى لقاءات ولغات وعلاقات دوليه مع رؤساء وقاده معلومين له جميعا بصفتك انك من القاع وهوه مش من القاع اسرته كانت من النخبه ؟؟؟؟ وحتى لا تظن لا قدر الله بأنى اقلل من قدرك انا من قاع الريف المصرى من ميت دمسيس مركز أجا دقهليه هاجرت هربا من الفساد آخر وظيفه رقيت اليها فى مصر ناظر مدرسه أعداديه فهل سوف تعطينى صوتك ام سوف تعطيه للدكتور محمد البرادعى صاحب نوبل ؟؟ الواقع يا دكتور انك تفصل مواصفات رئيس من وجهة نظرك لا تنطبق على البرادعى لأستبعاده لأنه مش مسلم حقيقى من أنصار السنه أو ألأخوان أو السلفيين ونازل علينا بالبراشوط ومش من قاع الشعب !!!!! لماذا ترضى على نفسك الدكتاتوريه حسب تعبيرك !!! قلت فى محاضرتك ان محاولة اقصاء ألأسلاميين من الحياه السياسيه اول دروب الدكتاتوريه فلماذا تبذل قصارى جهدك فى اقصاء البرادعى كما أنى أرفض ايضا ركوب اى مواطن لموجة الثوره ومحاولة التأثير على اتجاهها لترجيح كفة تيار او قطاع عن آخر الثوره ملك الشعب كله بكل اطيافه عدا أعدائها من انصار ومنتفعين النظام البائد قد تكون أقامتك تمكنك من الذهاب يوميا للتحرير ولكن المرات الثلاثه التى تواجدت انا فيها فى التحرير منها يوم ميلادى وأشتراكى فى المحله الكبرى يوميا لأنها محل أقامتى كلفتنى آلاف ألأميال يوم سافرت من امريكا فى اول ديسمبر حتى منتصف فبراير وعدت معى اعلام مصر وانا فوق الخامسه والستين عاما وعندى عملية قلب ومفصل مزروع ومشاكل فى العمود الفقرى انت قدمت اكثر بحكم وجودك وشبابك وانا شاركت قدر استطاعتى فكلنا نفس الحقوق والواجبات تجاه الثوره والوطن دون أن يقصى احدا الآخر محمد المتولى عبدالحميد mo4y@yahoo.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل