المحتوى الرئيسى

تحليل- الصدمات العربية تستدعي اعادة النظر في تقييم المخاطر

04/29 15:47

سنغافورة (رويترز) - ربما تكون محاولة التنبؤ بالمستقبل بدلا من تصور سيناريوهات محتملة له قد أعمت أعين محللي المخاطر عن احتمال اندلاع الانتفاضات الشعبية في أنحاء الشرق الاوسط وشمال افريقيا هذا العام. وبسبب التركيز على النتائج المحتملة التي كانت المقدمات تشير اليها ومحاولة الاختيار بين هذه النتائج لم يبق الا عدد محدود من الاحداث المتوقعة.. وكأن هناك وكيل مراهنات لا يراهن مطلقا على فوز منافس ضعيف في احدى المسابقات الرياضية. ويرى بعض المشتغلين بتحليل المخاطر وبعض المستثمرين الذين يستخدمون هذه الابحاث أن حقيقة أن "الربيع العربي" لم يكن واردا في أذهان المحللين التقليديين يجب أن تؤدي الى تغييرات في طريقة عمل محللي المخاطر السياسية. وقال أحمد علي عبد الرحمن الرئيس التنفيذي لشركة بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) الكويتية في مصر "كانت معظم مؤسسات تقييم المخاطر ان لم تكن كلها... تشعر بارتياح ازاء الافاق المستقبلية رغم التأكيد على أن 2011 (كانت) هي سنة الخلافة السياسية (في مصر)." وأضاف أن أكثر السيناريوهات المفترضة تطرفا هي فوز جماعة الاخوان المسلمين المعارضة بالانتخابات التي كان مقررا اجراؤها في وقت لاحق هذا العام. وقال "باستثناء نتيجة الانتخابات لم يكن هناك أي قلق مطلقا بشأن الوضع السياسي." ورغم أنه في ظاهر الامر كان بقاء الوضع القائم انذاك هو النتيجة الاكثر ترجيحا الا أن المستثمرين كانوا سيستفيدون بمنهج أكثر خيالا يفكر في الاحداث المحتملة التي تعد انحرافا عن السيناريو المؤكد بدلا من التحليلات التي تسعى للتنبؤ بالمستقبل. وقال نايجل انكستر مدير وحدة التهديدات العابرة للحدود والمخاطر السياسية في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية "الدرس الرئيسي لشركات استشارات المخاطر السياسية ليس كيفية التنبؤ بطريقة أفضل بنوعية الاحداث التي شهدناها.. هذا ببساطة ليس ممكنا. "بل ينبغي أن ينظروا الى أنظمة مثل النظام المصري ويطرحوا مزيدا من أسئلة 'ماذا لو' التي لا تفترض أن الوضع القائم سيستمر."   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 4 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل