المحتوى الرئيسى
worldcup2018

قوات الجيش تطوق المقر البابوى والمعبد اليهودى فى الإسكندرية بعد تهديدات بتفجيرهما

04/29 19:43

شهدت مدينة الإسكندرية توتراً أمنياً، الجمعة، حيث فرضت القوات المسلحة، طوقا مكثفاً حول الكاتدرائية المرقسية، المقر البابوى للبابا شنودة الثالث، والمعبد اليهودى، الواقعين فى منطقة محطة الرمل، بوسط المدينة إثر تلقى تهديدات من مجهولين بتفجير الكاتدرائية والمعبد. وفيما قال الدكتور كميل صديق، وكيل المجلس الملى بالإسكندرية، إن قوات الجيش والشرطة حاصرت المداخل والمخارج المؤدية للكنيسة أثناء إلقاء البابا شنودة الثالث عظته نصف الشهرية، وأكد القمص إبرام إميل، راعى الكنيسة، أن الكنيسة لم تطلب حماية الجيش، ولم تتلق أى تهديدات من أى جهة. من جانبه، اتهم مصدر كنسى – طلب عدم ذكر اسمه - بعض الجماعات السلفية «المتطرفة» بالوقوف وراء التهديدات، مستدلا بتوزيعهم منشورات يوم عيد القيامة، تطالب بالإفراج عن كاميليا شحاتة، ووفاء قسطنطين، والقصاص من قتلة السيدة التى أسلمت فى كرداسة. وذكر شهود عيان لـ«المصرى اليوم»، أن هناك العديد من القوات الخاصة والشرطة السرية تؤمن الشوارع المحيطة بالكنيسة، ولا تسمح لأى شخص بالمرور إلا بعد التأكد من هويته. وفى سياق متصل، شنت عناصر مشتركة من الشرطة العسكرية والمدنية، حملات أمنية، بعد منتصف ليل الخميس، وخلال الساعات الأولى من صباح الجمعة، أدت إلى القبض على 24 بلطجياً ومسجلاً جنائياً، ومتهمين فى قضايا مخدرات وسرقة بالإكراه وترويع المواطنين فى مدينة السلام والبساتين وروض الفرج. وشهدت شوارع «مدينة السلام» مطاردة، أسفرت عن سقوط تشكيل عصابى، مكون من 7 أفراد تخصصوا فى سرقة السيارات بالإكراه، وعثر بحوزتهم على عدد من الأسلحة النارية والبيضاء

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل