المحتوى الرئيسى

الدول العربية غير النفطية تواجه ضغطاً قوياً على اقتصاداتها

04/29 16:20

أكد المعهد العربى للتخطيط أن مجموعة الدول العربية غير النفطية ذات الدخل المتوسط والتى تعتمد على صادرات الصناعات التحويلية والخدمات فى المقام الأول تواجه ضغطاً قوياً على اقتصاداتها وصعوبة فى تحمل آثار الأزمة المالية العالمية، وذلك لهشاشة الوضع المالى لهذه الدول، فعلى الرغم من تصنيفها بأنها ذات اقتصادات متنوعة، إلا أن تنمية صادراتها لم ترق إلى مستوى يسمح بتحقيق نمو مرتفع من دون الوقوع فى فخ المديونية وارتفاع البطالة". مضيفا أن احتياطيات العملة التى تملكها تشكل نحو 9 أشهر واردات، كما انخفضت تحويلات المهاجرين من 30 مليار دولار فى عام 2008 إلى 28 مليار دولار فى عام 2009، ولا يتوقع أن تحصل هذه الدول على مساعدات أكثر نتيجة الأزمة، وكذلك نتيجة تركيز الدول المانحة على الدول الفقيرة. وأدت هذه العوامل كلها إلى ضغط متزايد على الموارد المالية لهذه الدول، وإلى احتدام قيد ميزان المدفوعات الذى قد يصل إلى مستويات حرجة فى ظل توقعات ارتفاع أسعار المواد الغذائية التى تشكل جزءاً لا بأس به من واردات هذه الدول. فرصيد الميزان الجارى للناتج المحلى الإجمالى سالب فى أغلب الدول ذات الاقتصادات المتنوعة، بحيث إنه تدهور فى المتوسط من 1.78 فى عام 2006 إلى أكثر من %7.44 فى العام 2009". وأوضح المعهد أن المديونية تشكل جزءاً كبيراً من التمويل الخارجى لهذه الدول، بحيث ارتفعت من 88.6 مليار دولار فى العام 2002 إلى أكثر من 109 مليارات دولار فى العام 2007. وتشكل الديون الميسرة نحو ثلث مخزون هذه المديونية، مما يقلل نسبياً تكاليف خدمتها، والتى بلغت نحو 15 مليار دولار فى العام 2007. وعن تأثير الأزمة المالية على الأسواق المالية فى دول هذه المجموعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل