المحتوى الرئيسى

هآرتس: استمرار التنسيق الأمني بين إسرائيل والسلطة رغم اتفاق المصالحة

04/29 13:12

غزة - دنيا الوطن ذكرت صحيفة (هآرتس) الإسرائيلية الجمعة أن التنسيق الأمني بين إسرائيل والسلطة الفسطينية مازال قائما كالمعتاد رغم الاعلان عن إبرام اتفاق مصالحة بين حركتي فتح وحماس. وقالت الصحيفة في موقعها الالكتروني إن الجيش الإسرائيلي لم يتخذ أي قرارات بشأن إجراء أي تغيير في التعاون الأمني مع قوات الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية في الضفة الغربية عقب الاعلان عن الاتفاق. وأشارت الصحيفة إلى تكثيف التنسيق الأمني بشكل كبير خلال العامين الماضيين في الوقت الذي سعى فيه الفلسطينيون إلى احباط محاولات حماس لكسبت النفوذ في الضفة الغربية عقب استيلاء حماس على قطاع غزة. واضافت إن الاهتمام الرئيسي لاسرائيل ينصب على منع شن الهجمات الارهابية. واستطردت الصحيفة انه عقب التحسن في العلاقات مع قوات الامن الفلسطينية ونشر كتائب فلسطينية تلقت تدريبا على ايدى الأمريكيين، سمح الجيش الاسرائيلي للفلسطينيين بتوسيع نطاق سيطرتهم على مدن الضفة الغربية وفي بعض المناطق الريفية مع تقليص عدد عمليات التوغل من جانب القوات الاسرائيلية في مدن الضفة. وتابعت ان قادة الجيش في الضفة الغربية وطاقم التنسيق بالادارة المدنية التابعة للجيش هناك يجتمعون على نحو منتظم مع مسئولين فلسطينيين بارزين وتردد ان هؤلاء الفلسطينيين يعربون عن رغبتهم في استمرار تنسيق انشطتهم مع اسرائيل. وقالت الصحيفة إن الجيش يعتبر حاليا اتفاق المصالحة ليس أكثر من اتفاق من حيث المبدأ لا زال يفتقر إلى التفاصيل التي تتعلق بالمسائل الامنية ويعتقد انه تم الاعلان عنه أساسا لاسترضاء الشارع الفلسطيني. وكانت حركتا فتح وحماس قد وقعتا اتفاقا للمصالحة الفلسطينية برعاية مصرية في القاهرة الأربعاء يتم بمقتضاه تشكيل حكومة وحدة وطنية وإجراء الانتخابات خلال عام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل