المحتوى الرئيسى

أوباما يعلن رسميا تعديل فريقه الأمني

04/29 09:40

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما رسميا أمس الخميس عن تعديل كبير في فريق الدفاع والاستخبارات في البيت الابيض مكلفا المسئولين الجدد مهمة ادارة المرحلة الانتقالية في افغانستان.واكد أوباما خلال حفل في البيت الأبيض تعيين المدير الحالي لوكالة الاستخبارات المركزية ليون بانيتا محل وزير الدفاع روبرت جيتس، فيما يتولى الجنرال ديفيد بترايوس قائد القوات الدولية في افغانستان رئاسة السي اي ايه.وأعلن الرئيس بعدها انه يعتزم تعيين الجنرال جون آلن النائب الحالي لقائد القيادة الامريكية الوسطى المسئولة عن العمليات في الشرق الاوسط وجنوب آسيا، خلفا لبترايوس، كما عين الدبلوماسي راين كروكر سفيرا في افغانستان.وقال أوباما "اننا ننتقل إلى مرحلة جديدة (في أفغانستان)، وهي نقل المسؤوليات الامنية الى القوات الافغانية، مع البدء بخفض عديد القوات الامريكية هذا الصيف والعمل على ارساء شراكة بعيدة الامد مع الافغان".وعملا بالاستراتيجية الأمريكية الجديدة التي أعلنها في نهاية 2009 لباكستان وأفغانستان، ارسل أوباما تعزيزات قوامها 30 الف جندي اضافي الى افغانستان وحدد يوليو 2011 موعدا للبدء بسحب القوات.ولم يعرف بعد حجم هذا الانسحاب في وقت لا تزال القوات الدولية البالغ عديدها 140 الف عسكري حوالى مئة الف منهم أمريكيون، تواجه حركة تمرد دامية مستمرة منذ التدخل الاجنبي في هذا البلد قبل عشر سنوات في اعقاب اعتداءات 11 سبتمبر.وأعرب الجنرال بترايوس متكلما بعد الرئيس عن "تفاؤل حذر" بشان التقدم الذي تم تحقيقه على الارض في افغانستان، مشيرا إلى "مكاسب شاقة حققها" الجنود.وسيحل كروكر الرئيس السابق للبعثة الدبلوماسية في العراق وباكستان محل السفير الأمريكي في كابول كارل ايكنبيري الذي تتسم علاقاته مع الرئيس حميد كرزاي بتوتر شديد.ويأمل البيت الابيض ان يتولى بانيتا مهامه ومن بينها مواصلة تطبيق اجراءات التقشف في النفقات التي باشرها سلفه عند رحيل جيتس في 30 يونيو، وانتقال بترايوس إلى السي اي ايه في سبتمبر بعد تقاعده من الجيش.وأشاد أوباما بالمسئولين الأربعة وقال "لا يمكنني ان اتصور مجموعة افراد اكثر جدارة لقيادة فريقنا للامن القومي في هذه الاوقات الصعبة".كما اشاد بجيتس الجمهوري الذي عينه الرئيس السابق جورج بوش عام 2006 وقد اعلن منذ وقت طويل عزمه على التقاعد.وقال اوباما عن جيتس (67 عاما) "يجب ان يعلم جميع الامريكيين انه ساعد على وضع حد بشكل مسئول للحرب في العراق، اننا في وضع افضل لدعم جنودنا وادارة العملية الانتقالية في افغانستان".وما زال يتعين تثبيت هذه التعيينات في مجلس الشيوخ الذي ابدى ايجابية حيالها بصورة عامة سواء من جانب الجمهوريين او الديموقراطيين. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل