المحتوى الرئيسى

وزير الدفاع البريطاني: مقر القذافي هدف مشروع للضربات الجوية

04/29 01:49

لندن: أكد وزير الدفاع البريطاني وليام فوكس، يوم الخميس، أن مقر إقامة العقيد الليبي معمر القذافي لا يمكن استبعاده من أهداف الضربات الجوية لقوات حلف شمال الأطلسي «الناتو».وقال فوكس أمام اللجنة البرلمانية لشؤون الدفاع: " مركز قيادة النظام هدف مشروع للضربات الجوية حتى لو كان موطناً للعقيد القذافي وعائلته، لأنه ليس فيلا للعطلات، بل هو موقع عسكري".وذكرت صحيفة «الاندبندنت» البريطانية، أمس الخميس، أن لندن يمكن أن تنشر قوات على الحدود التونسية مع ليبيا لحماية اللاجئين الفارين من نظام العقيد معمر القذافي.وقالت الصحيفة أن وزير الدفاع البريطاني وليام فوكس اقترح إمكان إرسال جنود بريطانيين إلى الحدود الليبية مع تونس لحماية اللاجئين الليبيين.ونسبت الصحيفة إلى فوكس قوله: "سنسعى لطلب المشورة من النائب العام لمعرفة ما إذا كان إرسال قوات إلى المنطقة الحدودية يقع ضمن شروط قرار الأمم المتحدة". وأضاف أن: "الأزمة يمكن أن تستمر عدة أشهر، ومن الضروري أن يوجه المجتمع الدولي إشارة واضحة جداً إلى النظام الليبي بأن تصميمنا غير محدود زمنياً".وتأتي تصريحات فوكس، عقب قيام المقاتلات التابعة لحلف شمال الأطلسي «الناتو» بشن غارة جوية بالقرب من باب العزيزية مقر العقيد الليبي معمر القذافي، في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت.وأعلن موسى إبراهيم المتحدث باسم الحكومة الليبية، عن مقتل ثلاثة أشخاص بفعل الغارة، موضحاً أنها استهدفت ساحة لانتظار السيارات.ودمر مكتب القذافي بالكامل في الغارة، فيما اعتبرتها الحكومة الليبية محاولة واضحة لاغتيال القذافي.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 28 - 4 - 2011 الساعة : 9:58 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الجمعة , 29 - 4 - 2011 الساعة : 0:58 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل