المحتوى الرئيسى

ائتلاف دعم الثورة يحرر محضرا ضد عمرو موسى بعد الاعتداء عليهم في مؤتمر له بالأقصر

04/29 14:33

أصدر إئتلاف دعم ثورة 25 يناير بالأقصر بيانا حول واقعة تعرض مجموعة من شباب الائتلاف للإعتداء من قبل بعض الأفراد ينتمون للحزب الوطنى المنحل بحسب وصف البيان أثناء وجودهم فى مؤتمر لعمرو موسى أمين الجامعة العربية والمرشح المحتمل في الانتخابات الرئاسية القادمة . وأكد البيان إن أعضاء من الحزب الوطنى قاموا باستقبال عمرو موسى فور وصوله للأقصر من بينهم محمد الطيب العضو بهيئة مكتب الحزب الوطنى فى الأقصر و محمد أبو المجد عضو حزب وطنى فى مجلس الشعب عن دائرة الأقصر قبل حل الحزب و المجلس . و أوضح نص البيان الموقع  من منسق عام الإئتلاف ناصر القوصى  أن حضور مؤتمرعمرو موسى كان  يستلزم وجود دعوة مسبقة وفوجئنا أن من  حصلوا على  تلك الدعاوى الصف الأول  بالحزب الوطنى من أعضاء مجلس  الشعب  والمحليات  ليقوموا بدعوة أبناء عمومتهم للمؤتمر ليقتصر المؤتمر بذلك على جميع اعضاء الحزب الوطنى فقام ائتلاف الأقصر بفضح  ذلك من خلال  نشر  ذلك على جميع الجروبات والصفحات على الفيس بوك  حتى فوجئنا بمكالمة تليفونية من أحد منسقى  السيد عمرو موسى  يؤكد لنا موافقته على استضافة جميع أعضاء الائتلاف وبمجرد دخول أعضاء الائتلاف إلى المؤتمر فوجئنا بحالة من التربص من قبل أعضاء الحزب الوطنى  تجاهنا".و أضاف البيان أن منسقى  حملة عمرو موسى طلبوا أن تكون أسئلتهم مكتوبة فرفض  أعضاء الائتلاف ذلك وطلبوا أن تكون الأسئلة  مباشرة ,  وتمسك  أعضاء الائتلاف على طلبهم  وقاموا  بالهتاف لتحقيق هذا المطلب ثم هتفوا ضد أرتماء السيد عمرو موسى فى أحضان الحزب الوطنى السابق  فقام منسقو حملة عمرو موسى بعرض الأمر عليه   فتم التوصل إلى مقترح وسط  وهو اختيار  احد أفراد الائتلاف  لينقل أسئلة  الائتلاف فوافق أعضاء الائتلاف على ذلك  والتزموا الصمت  إلا  أنهم فوجئوا  بجحافل  من الشباب  تأتى من أمامهم ومن خلفهم  وتنهال عليهم بالضرب المبرح  بالكراسى  والأيدى  لجميع أعضاء الائتلاف  .  وعرض البيان أسماء المصابين من الائتلاف وهم " محمد فوزى عادلى  22 سنة  وتركى  عبد القادر  أحمد 40 سنة  وسيد رضا أبو الحمد 42 سنه  وأحمد فتحى الحايق 37 سنه "   وانتقلوا  إلى مستشفى الأقصر العام  وتم عمل  محضر رقم  5776 جنح قسم الأقصر  بالواقعة  ضد كلا من عمرو موسى  بصفته وشخصه والدكتور حماده العمارى  عضو مجلس الشعب السابق  ومحمد الجميل  عضو مجلس الشعب السابق  وأحمد عباس  راغب عضو مجلس محلى  وآخريين  يتهمونهم  فيها  بتحريض  بعض البلطجية  من أقاربهم   لضرب أعضاء الائتلاف  لمجرد أنهم حاولوا  توجيه أسئلة لعمرو موسى المرشح لرئاسة الجمهورية  وتقوم النيابة الآن باستكمال التحقيقات. و تساءل البيان فى ختامه " لماذا يستآثر كوادر الحزب الوطنى  فى غالبية محافظات  مصر بمؤتمرات السيد عمرو موسى؟  هل رأت هذه الكوادر  أنه هو الشمعة التى  سوف تضىء  لهم الطريق  ليعودوا  من جديد  الى الساحة بعدما استطاعت الثورة  كشفهم وتهميش أدوارهم تماما؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل