المحتوى الرئيسى

الصراع يضر العملة ويدفع الاسعار للصعود في العاصمة الليبية

04/28 22:36

طرابلس (رويترز) - أصبح الدولار يشتري مزيدا من العملة الليبية الدينار في أسواق الذهب في العاصمة طرابلس أو في السوق السوداء عما كان قبل الحرب وبدأت الاسعار ترتفع في متاجر السلع في ظل العقوبات وأزمة العملة.ولا تزال البنوك تجري تحويلات العملة بالسعر الرسمي عند 1.2 دينار مقابل الدولار لكن الدولار ارتفع في السوق السوداء الى 1.8 و1.9 دينار بعد أن بلغ ثلاثة دنانير حينما اندلعت احتجاجات قصيرة الامد في العاصمة في فبراير شباط.وقال تاجر مجوهرات يقوم أيضا بالاتجار في العملة "أراد الناس شراء دولارات في البداية واشتروا كثيرا في الاسبوع الاول."بلغ الدولار ثلاثة دنانير أو أكثر في البداية حينما كانت الامور مضطربة. يبلغ الان 1.85 دينار. استقر قليلا فلا يوجد خوف الان."وتضاءلت المظاهرات في طرابلس منذ بداية الاحتجاجات المناهضة للزعيم الليبي معمر القذافي في فبراير واستيلاء المعارضة المسلحة على بنغازي ثاني أكبر مدينة في البلاد.وأدت العقوبات الدولية الى نقص في أوراق النقد واضطر البنك المركزي الليبي الى اعادة استخدام الورقة النقدية من فئة عشرة دنانير ذات الحجم الكبير بعد أن كان قد سحبها من التداول.لكن الطوابير التي امتدت خارج البنوك وأمام ماكينات الصرف الالي في طرابلس في أوائل مارس اختفت ومسموح للمواطنين بسحب ألف دينار نقدا من حساباتهم البنكية كحد أقصى شهريا.وقال محمد سالم وهو تاجر مجوهرات ويقوم أيضا بالاتجار في العملة "في نهاية المطاف من يعيش داخل البلاد لا يحتاج الى دولارات."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل