المحتوى الرئيسى

معركة استاد الإسكندرية الدموية تنتهى بتصالح البلقاسى مع الجماهير وهروب بعض اللاعبين

04/28 21:52

رهن محمد عمر، مدير الكرة الحالى بنادى الاتحاد السكندرى، عودته لمنصبه بتولى عفت السادات رئاسة النادى خلال هذه المرحلة الحرجة التى يعيشها النادى. كان «عمر» قد أعلن اعتذاره عن عدم استكمال مهمته مع الفريق عبر أحد البرامج التليفزيونية، رداً على الأحداث الدموية التى شهدها ملعب استاد الإسكندرية بين مجموعة من اللاعبين وجماهير النادى. فى الوقت الذى انتهت فيه أزمة عطية البلقاسى، مدافع الفريق، ومجموعة «المصابين» من اشتباكات «الاستاد»، بعد تصالح الطرفين، والتنازل عن المحاضر المتبادلة، وكان اللاعب قد حرر محضراً برقم 47/4 ضد اثنين من المشجعين، بتهمة الشروع فى قتله، باستخدام سلاح أبيض، سبقه محضر من الجماهير باعتداء اللاعب عليهم عبر «صاعق كهربائى». فيما لايزال الغموض يخيم على مستقبل الفريق الكروى، بعدما رفض عدد من اللاعبين العودة للتدريبات فى ظل حالة الاحتقان من الجماهير ضدهم، وغادر أكثر من لاعب الإسكندرية فى أعقاب أزمة المشاجرة. فيما أكد مصدر أمنى بالإسكندرية وجود اتجاه قوى لنقل مباراة الاتحاد أمام المصرى البورسعيدى إلى استاد برج العرب خوفاً من الشغب الجماهيرى، لاسيما عقب أحداث استاد الإسكندرية التى اشتبكت فيها مجموعة من جماهير الثغر مع اللاعبين وأسفرت عن إصابات. من جانبه، دعا إبراهيم شعبان، رئيس رابطة الجماهير، إلى جلسة صلح بين اللاعبين والجماهير، وتصفية الأجواء، ومحاولة لم الشمل، لانتشال الفريق من وضعه الصعب فى جدول الدورى، وإنقاذه من شبح الهبوط، وقال إن الوقت لا يحتمل أى مهاترات أو تجاوزات، وشدد على أن النادى «العريق» هو الخاسر الأكبر من هذه المشاكل. وفى سياق متصل، دعت مجموعة من الجماهير عبر موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، إلى تنظيم مسيرة غداً تطالب بتولى عفت السادات رئاسة النادى. من جانب آخر، عقد عمرو شوقى، مدير مديرية الشباب والرياضة بالإسكندرية، اجتماعاً مع الدكتور عصام سالم، محافظ الإسكندرية، ناقش خلاله آخر المستجدات داخل النادى، ونتائج الاتصالات التى أجريت خلال الأيام الماضية مع بعض الشخصيات لاستكمال المجلس المؤقت، فيما أكد مصدر مطلع لـ«المصرى اليوم» أن هناك اتجاهاً قوياً لإعلان تعيين الثنائى عفت السادات وهشام التركى، عضو المجلس الأسبق، خلال الساعات القليلة المقبلة. فيما كشف عامر حسين، رئيس لجنة المسابقات، عن تلقيه اتصالات طوال الفترة الماضية لتولى رئاسة النادى، مؤكداً أن الفترة الحالية لا تشجع على قبول المهمة، إلى جانب رغبة الجهة الإدارية فى تعيين مجلس لمدة شهرين فقط، وهو ما اعتبره وقتاً غير كاف لإصلاح أحوال زعيم الثغر. وعلى صعيد كرة السلة، تلقى الفريق الأول هزيمة «مفاجئة» أمام نظيره الجزيرة، بنتيجة 85/72 فى المباراة التى جرت بينهما على ملعب الصالة الأوليمبية بنادى سموحة، ضمن منافسات الدورة المجمعة «الثانية» المؤهلة لدورى السوبر، ليتقاسم زعيم الثغر والجزيرة صدارة الدورى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل