المحتوى الرئيسى

متضررو «قوانين الأسرة» يهتفون «ضد الديمقراطية».. ويطالبون بـ «دولة إسلامية»

04/28 19:50

«مش عايزين ديمقراطية.. عايزين شريعة إسلامية».. هذا الهتاف كان الأكثر دوياً، الذي ردده العشرات من الآباء والمتضررين من قوانين الأسرة ، خاصة قانون الرؤية، الذي يحكم العلاقة بين الطفل ووالديه واقاربه خلال فترة الحضانة، وجاء ذلك خلال وقفة احتجاجية نظمها المتضررون من القانون أمام نقابة الصحفيين، مساء الأربعاء، مطالبين بتعديل قوانين الأسرة التى اعتبروها «سبب الفساد وانهيار المجتمع». ودعا المتظاهرون إلى ضرورة إلغاء فكرة الدولة المدنية، وإقامة الدولة الإسلامية، وتطبيق الشريعة بشكل كامل، معتبرين أن الدولة المدنية «تعتمد على أفكار علمانية» بينما إعلان الدولة الإسلامية من شأنه - حسب قولهم - حل جميع مشاكل الأسرة، ورددوا العديد من الهتافات، منها: «لا مدنية ولا علمانية.. إسلامية.. إسلامية». واتهم عدد كبير من المتظاهرين سوزان ثابت، حرم الرئيس السابق حسنى مبارك، بـ«هدم العائلة المصرية»، مؤكداً أنها وضعت قوانين لم «تراع العدالة» فى الحضانة والرؤية، مما أضر كثيراً بالأسر المصرية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل