المحتوى الرئيسى

مدير أمن شمال سيناء يتحاور مع الشباب عبر الفيس بوك

04/28 19:48

أكد اللواء صالح المصرى، مدير أمن شمال سيناء، على ضرورة دعم العلاقات وأواصر التعاون بين أجهزة الأمن والمواطنين، وعلى أن يسود العلاقة بينهما الاحترام المتبادل، مطالبًا أبناء سيناء بأن يكونوا مجاهدين من أجل نهضة سيناء، كما سبق أن جاهدوا من أجل تحريرها. جاء ذلك فى حوار مدير الأمن مع عدد كبير من الشباب والمواطنين فى الصفحة الإلكترونية لصوت سيناء على الفيس بوك التى يحررها طلاب كلية الإعلام بجامعة سيناء، باشتراك الطلاب أحمد ماضى ومحمود صالح ومراد رشدى، وتحت إشراف الدكتور مسعد خالد أستاذ الصحافة بالكلية. وحول تفجير محطة الغاز أكد مدير الأمن مجددا أنه لا يمكن أن يكون أبناء سيناء هم الذين قاموا بذلك، مشيرا إلى أن التحقيقات جارية من أجل الوصول إلى الحقيقة وتحديد شخصية الجناة. وأعرب الشباب عن خوفهم من الانفلات الأمنى وتردى الأمن فى مدينة العريش العاصمة فقال لهم مدير الأمن إن هناك جهودا تبذل من أجل القضاء على الانفلات وإقرار الأمن، وطالبهم بأن يكون لهم دور إيجابى بارز فى التعاون مع الشرطة ودعم تواجدها فى الشارع وعودتها إلى وضعها الطبيعى. وفيما يتعلق بانتشار الأسلحة وترويع المواطنين بها وخاصة الأسلحة البيضاء، أكد مدير الأمن أنه يتم حاليا تسيير دوريات أمنية فى جميع دوائر الأقسام والمناطق السكنية.. كما تتم مواجهة أى أعمال إجرامية أو بلطجة أو حالات تعد على المواطنين، وأن العديد من المواطنين اضطروا إلى الحصول على الأسلحة كحق شرعى للدفاع عن أنفسهم خلال فترة الغياب الأمنى، أما بعد عودة الشرطة وإعادة انتشارها فعلى كل من لديه سلاح غير مرخص تسليمه للجهات الأمنية، مشيرا إلى أنه تم تحديد مهلة حتى نهاية مايو المقبل، وعلى الجميع الالتزام بها حتى لا يكون موضع مساءلة قانونية. كما أكد مدير الأمن فى ختام حواره مع الشباب أن مكتبه مفتوح لاستقبال أى مواطن وصاحب شكوى أو اقتراح، وأن كل من يتعرض لظلم أو سوء معاملة من أى جهة شرطية عليه الحضور إلى مقر المديرية، حيث يتم بحث الموضوع فورا وينال المخطئ جزاءه مهما كان موقعه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل