المحتوى الرئيسى

طلع الي بخشمك قبل ما تطلع الامريكان بقلم : النجم الحزين

04/28 19:17

طلع الي بخشمك قبل ما تطلع الامريكان بقلم : النجم الحزين مرت الذكرى الثامنة لاحتلال العراق بصمت ، في عموم الشارع العراقي ماعدا بعض التظاهرات محدودة العدد التي خرجت وحوصرت وطوقت عالعادة لكي لا يتطاير شررها الى أبعد من المنطقة التي حددت لها. ويظن البعض أن كل العراقيين يريدون أخراج المحتل الذي دنس أرضنا وسماءنا و مياهنا وأنتهك اعراضنا وسرق أموالنا وفرق وحدتنا ودمر بلدنا ، فهناك الكثير ممن يعتشاون بوجود المحتل ، وخروج الاخير من العراق يعني قطع أرزاقهم ، وقطع الارزاق ولا قطع الاعناق حتى لو كان على حساب سيادة العراق التي يتفاخر ويدعي الحاكمون على مصائر هذا البلد أن العراق يمتلك السيادة المطلقة وأنه دولة حرة مستقلة!!! وبصراحة أقول أن المحتل لن يخرج من العراق أبدا لسببين: الاول : يتعلق بالحكومة التي نصبت من قبل المحتل والتي طوقت جيدها بأتفاقية أمنية ظاهرها ( قصيرة الامد ) وباطنها ( طويلة الامد ) فوجود المحتل يعني وجودهم ورحيلهم برحيله. والثاني : هو ما يتعلق بالشعب العراقي الغير قادر على أخراج المحتل بسبب عدم وجود قيادة وطنية نزيهه تقود كفاحة للتحرير ، وعدم قدرته على مقاومة المحتل وتحرير البلد بسبب كل ما مر به من حروب سابقة حشر فيها من دون أن يكون له فيها ناقة أو جمل دفع ثمنها حياة أولاده وأخوانه وأبناء عشيرته وخرج منها بخفي حنين. حدثني أحد الاصدقاء عن حادثة صادفته عام 2009 قال : أنطلقت بنا سيارة الـ ( كيا ) من كراج باب المعظم متوجهة الى بعقوبة ، وكنت قد جلست في الكرسي المجاور للسائق ، وكان السائق رثا متسخا ملئت الدهون والشحوم ملابسه ، وفوق ذلك كله أولج سبابته في أنفه يحاول تنظيفه من شيء عالق فيه ، وطول مسافة الطريق لم يتوقف لحظة ويخرج أصبعه من أنفه ، وكنت أعد الثواني والدقائق لكي نصل الى بعقوبة وأتخلص من هذا المنظر المقزز. وقبيل سيطرة بعقوبة الرئيسية أستوقفتنا مفرزة من جنود الاحتلال وطلب منا المترجم أن نترجل جميعا من السيارة وفعلا نزلنا من السيارة وقام الجنود بتفتيش السيارة والركاب ومن ثم أمرونا بالصعود ، وأنطلقت السيارة مرة أخرى. التفت السائق الي وقال لي: والله يا أخي المفروض الشعب يطلع الامريكان من العراق حتى لو بالقنادر!!!! هنا أستجمعت قواي وأردت أن أشفي غليلي من هذا السائق فأجبته : حبيبي أنت من بغداد لبعقوبه ما كدرت تطلع الوسخ الي بخشمك تريد تطلع الامريكان ؟ هذا هو هو حال العراقيون عندما ينظفوا أنفسهم وقلوبهم سيكونون قادرين على تنظيف بلدهم من كل القذارات والنجاسات التي لحقت به بعد عام 2003 .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل