المحتوى الرئيسى

بيبي.. كاسر العظام وأسوأ رجل في "النظام"

04/28 18:49

  دبي- خاص (يوروسبورت عربية) بعدما لعب دور "البطل" في الكلاسيكو الأول للعام الحالي في إياب الدوري الإسباني، فشل مدافع ريال مدريد، البرتغالي كليبير فيريرا "بيبي" في مواصلة ترويع لاعبي برشلونة وعلى رأسهم المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في ذهاب الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على استاد "سانتياغو برنابيو" ليخسر فريقه المعركة بهدفين نظيفين. بيبي (28 عام)، الذي تعاقد معه الريال صيف 2007 مقابل 30 مليون يورو وضاعف أجره بعد التمديد له حتى 2015، خرج بالبطاقة الحمراء التي أشهرها في وجهه بلا رأفة الحكم الألماني ولفغانغ شتارك في الدقيقة 62 لالتحامه غير المبرر مع مدافع برشلونة داني ألفيس ليعقد مهمة فريقه على أرضه وبين جمهوره. الأداء الرجولي الذي مارسه بيبي قبل أيام في إياب الليغا تحول مع مرور الوقت إلى كماشة حديدية هدف من خلالها كسر عظام لاعبي البارسا وإلحاق الضرر بأقدامهم، وظن بأن الحكم سيصفح عنه عندما عرض ألفيس للخطر ولكن الصافرة الألمانية كانت حاضرة وصدحت في أجواء "برنابيو" لتعلن عن خطأ واضح يستوجب معه الطرد. بيبي كان الأسوأ في كلاسيكو الأبطال لعدة أسباب، الأول بإجبار فريقه اللعب أمام برشلونة "المكتمل" بعشرة لاعبين لمدة نحو 30 دقيقة كانت حاسمة لمصلحة الضيوف، والثاني في حرمان مدربه مورينيو من جهوده خلال لقاء الإياب الذي سيقام في استاد "كامب نو"، والثالث في تحطيم مجاديف زملاءه وحرق الأوراق البديلة التي لم يعد بمقدور مورينيو إشراكها للعب دور هجومي مثل البرازيلي ريكاردو كاكا الذي بقي يقوم بعمليات الإحماء دون جدوى من المشاركة، والرابع بأن وجد ميسي الحرية المطلقة لممارسة هوايته في المراوغة وإحراز هدفي الفوز الكاتالوني. لقد حطم بيبي مدرباً كبيراً مثل مورينيو وبث الروح الانهزامية في نفوس زملاءه وحسم الكلاسيكو منطقياً لمصلحة برشلونة إذ بات الريال بحاجة لفارق ثلاثة أهداف في الإياب حتى يتأهل!. وهنا نقول للاعب بيبي - ذو الأصول البرازيلية- قدمت أروع هدية لبرشلونة وبات على ناديك الملكي إعادة الحسابات وبرمجة أوراق أخرى لمباغتة جيش كاتالونيا في "كامب نو"!، فما هو شعورك يا بيبي وأنت أسوأ رجل في "نظام" النادي الملكي؟.   من محمد الحتو

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل