المحتوى الرئيسى
worldcup2018

بالصــــور.. الداخلية تفرج عن 67 موقوفا بغزة

04/28 18:45

غزة - دنيا الوطن أفرجت وزارة الداخلية والأمن الوطني بالحكومة الفلسطينية بغزة  صباح الخميس 28/4 عن 67 موقوفا على تهم جنائية مختلفة ممن قضوا ثلثي المدة وأثبتوا حسن سيرتهم وسلكوهم؛ كمكرمة من رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية ووزير الداخلية فتحي حماد لمناسبة انتهاء حملة "خدمة المواطن".   وشارك في حفل الإفراج الذي عقد في الصالة الرئيسة لمركز التأهيل والإصلاح "الكتيبة" غرب غزة عدد من المسؤولين في وزارة الداخلية والشرطة الفلسطينية، إلى جانب مشاركة واسعة من مؤسسات حقوق الإنسان العاملة في قطاع غزة.   وأعلن أيمن البطنيجي -الناطق باسم الشرطة- أن قرار الإفراج كان بمناسبة انتهاء حملة خدمة المواطن التي نفذتها الوزارة نهاية شهر فبراير (شباط) الماضي، "واستمرت شهرا كاملا ورفعت خلال فعالياتها المتعددة شعار (يدا بيد نحو مجتمع آمن)".   لا موقوفين سياسيين من جهته نفى الأستاذ كامل أبو ماضي -وكيل وزارة الداخلية- في كلمة باسم الداخلية وجود أي معتقل أو موقوف على خلفية سياسية في سجون وزارة الداخلية والحكومة بغزة، موضحًا أن "الداخلية" تسمح للمؤسسات الحقوقية المختلفة دائما بزيارة السجون ومراكز التأهيل والإصلاح وتفقد أحوال الموقوفين.   واستطرد قائلا: "من العيب والعار أن نطالب الاحتلال بالإفراج عن أسرانا القابعين في سجونه ونقوم نحن باعتقالات على خلفية سياسية (...) هذا ليس واردا في أجندتنا".   وأضاف: "نصرّ على الالتزام والمحافظة على القانون ونرفض تجاوزه"؛ عازيا سرعة قرار الإفراج لتتويج الفعاليات التي نفذتها الوزارة خلال حملة خدمة المواطن. موجها حديثه للنزلاء المفرج عنهم: "أنتم منا ونحن منكم (...) أنتم أبناؤنا وقد يقسُ الوالد مع ولده؛ لا حبا في إيذائه إنما هادفا لتقويم سلوكه ومنعه من الخطأ".   ونوه إلى لجوء الداخلية للقانون، مبينا أن جميع المعاملات التي تتوافد على الوزارة تحوّل مباشرة للقضاء، "ثم للجهات التنفيذية".   وفي سياق آخر، رحب أبو ماضي بالاتفاق الذي وُقع عليه بالأحرف الأولى في العاصمة المصرية القاهرة مساء أمس بين حركتي حماس وفتح لإنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة والمصالحة الوطنية.   مكرمات دائمة وجدد المهندس إيهاب الغصين -الناطق باسم الداخلية- نفي وزارته المطلق وجود أي معتقل سياسي في سجونها بغزة.   وأوضح الغصين في تصريح متلفز على هامش قرار الإفراج عن الموقوفين أن وزارة الداخلية تسمح دوما للمؤسسات الحقوقية ووسائل الإعلام المختلفة والشخصيات الاعتبارية بزيارة السجون ومراكز التأهيل والإصلاح التابعة لها؛ "للتأكد من عدم وجود أي معتقل سياسي".   و أكد عليه المقدم ناصر سليمان -مدير مراكز التأهيل والإصلاح بالداخلية- للمؤسسات الحقوقية بخصوص عدم وجود أي موقوف على خلفية سياسية.   وشكر المقدم سليمان الحكومة الفلسطينية بقيادة الأستاذ إسماعيل هنية ووزير الداخلية فتحي حماد على المكرمات الدائمة التي يصدرونها في جميع المناسبات الوطنية والدينية.   ونوه سليمان للموقوفين بقوله: "لن يستفيد أي شخص منكم أفرج عنه اليوم في أي مكرمة ومرحلة مقبلة"، مشيرا إلى أن هدف وزارة الداخلية خدمة المواطن ومساعدته إلى جانب تحقيق وتوفير الأمن اللازم له في قطاع غزة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل