المحتوى الرئيسى

يونس: مصر تمتلك امكانيات هائلة لإنتاج الكهرباء

04/28 13:56

القاهرة - أ ش أتعد مصر من أولى الدول التي تمتلك امكانيات هائلة في الموارد الطبيعية لإنتاج الكهرباء مثل الشمس والرياح والموارد المائية وهى من الموارد المتجددة التي تضمن لمصر مستقبل واعد لإنتاج الكهرباء والتصدير لدول الاتحاد الأوربي التي وقعت بدورها اتفاقيات متعددة في هذا الاطار مع مصر للاستخدام الامثل لموارد النظيفة لإنتاج الطاقة.تلك كانت كلمات الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقة لوكالة أنباء الشرق الاوسط وقال "إنه على المستوى المحلى فان المستهدف أن تنتج مصر 20% من الكهرباء من الموارد المتجددة بحلول عام 2020 ، بحيث تسهم محطات طاقة الرياح ب 12% من هذه النسبة وذلك من خلال العديد من المشروعات مثل مشروعات الرياح بالزعفرانة ومشروعات الطاقة الشمسية بالكريمات.أما على المستوى الدولي فإن هناك العديد من المشروعات الأخرى التي تتعلق بالطاقة الشمسية ويشجعها الاتحاد الأوروبي مثل خطة الشمس المتوسطية ومشروع الديزرتك الذى تتبناه مجموعة من الشركات الالمانية ويستهدف الاستغلال الامثل للإمكانيات الهائلة من الطاقة الشمسية والرياح المتوافرة في صحراء دول البحر المتوسط لنقلها إلى مستهلكي الطاقة في أوروبا وتوفير طاقة كهربائية دائمة لبلدان الشمال الأفريقي والشرق الأوسط.وتأتى محطة إنتاج الكهرباء من الرياح بالزعفرانة بالسويس قدرة20 ميجاوات والتي أقيمت بالتعاون مع الجانب الياباني من أهم مشروعات قطاع الكهرباء والتي تأتى ضمن سلسلة المشروعات الاستراتيجية التي ينتهجها القطاع لتوليد الطاقة من الرياح ، حيث تمتلك مصر اطلس رياح يظهر مدى ما تتمتع به بعض مناطق مصر برياح دائمة ، بالإضافة إلى أطلس آخر لمناطق سطوع الشمس في مصر.ويؤكد الجانب الياباني استعداده التام لتدعيم هذه المشروعات التي ستسهم في مقدرة مصر على مجابهة الزيادة السريعة في الطلب على الكهرباء وعلى تقليل انبعاثات الغازات الدفيئة العالمية من خلال استخدام موارد مصر الوفيرة المتجددة وهى الشمس والرياح واعتبار مصر من أكثر الدول سكانا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.وفى هذا الاطار، يشار إلى أن اليابان كانت قد دعمت مصر من أجل إنشاء محطات الطاقة التي تستخدم الطاقة المتجددة وذلك من خلال عروض مساعدات التنمية الرسمية، حيث مولت مشروع محطة طاقة الرياح بالزعفرانة عام 2003 ومشروع محطة الكريمات للدورة المتكاملة للطاقة الشمسية في عامي 2006 ، 2008.اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل