المحتوى الرئيسى

الدوري الأوروبي | بورتو يقلب تأخره بهدف لفوز كاسح على فياريال بخماسية يضع بها قدماً في نهائي دابلن

04/28 23:31

اقترب نادي بورتو البرتغالي من حسم بطاقة تأهله لنهائي كأس الدوري الأوروبـي على حساب الطرف الأجنبي الوحيد في المربع الذهبي البرتغالي (فياريال)، حيث حقق الفوز عليه بنتيجة عريضة قوامها خماسة أهداف لهدف في اللقاء الذي أُقيم الليلة على ملعب الدراجاو بالعاصمة البرتغالية لشبونة في حضور أكثر من 50 ألف متفرج. وتمكن بورتو خلال الشوط الثاني من وضع الخماسية في شباك الحارس الإسباني دييجو لوبيز الذي لم يكن في أوج عطائه في هذا اللقاء خاصةً أمام المتألق فالكاو صاحب سوبر هاتريك (4 أهداف) كأبلغ رد منه على تقدم الغواصات الصفراء خلال الحصة الأولى. حاول بورتو إحراز الهدف الأول طيلة أحداث الشوط الأول لكنه لم ينجح في إيجاد ثغرة مناسبة في دفاع فياريال يتسلل من خلالها لتسجيل هدف، وهذا لتركيز مهاجميه "هالك وفالكاو" على الإختراق من الجهة اليمنى القوية لفياريال المتواجد بها الثنائي "ماريو جاسبار ومارشينا" فتعذر على هالك بالذات العبور من تلك الجهة لتعطيل حركته تماماً فيها. ولم يظهر أي نوع من أنواع الخطورة على كلا المرميين حتى جاءت الدقيقة 38 لتشهد الفرصة الحقيقية الأولى لبورتو من تسديدة قوية للاعب الأسمر "جوارين" لكن دييجو لوبيز تصدى لها ببراعة. وبعد دقائق قليلة رد فياريال بهجمة مرتدة حاول تنفيذها طيلة الوقت بإرسال كرة طولية إلى الجهة اليمنى ناحية "نيلمار" ثم تمريرها عرضية لأحد القادمين من الخلف، ونجح أخيراً نيلمار في تنفيذ مُخطط المدرب جاريدو عندما مرر كرة جميلة بعد مرور ذكي من رولاندو فونسيكا لتذهب عرضيته على رأس لاعب الوسط الإسباني "روبين كاني" ليضربها في الشباك مباشرةً ملعناً عن تقدم الغواصات الصفراء بالهدف الأول في الدقيقة 45.الغواصات تنهار تخطى بورتو الصدمة سريعاً وحاول تعديل النتيجة قبل إطلاق حكم المباراة "كيوبيرس" صافرة نهاية الشوط الأول، بتسديدة قوية أبعدها دييجو لوبيز لركنية ولكنها لم تنفذ كما ينبغي لينتهي الشوط على هذه النتيجة السعيدة للإسبان والتي احتفل بها لاعبي الفريق طويلاً أثناء خروجهم من أرض الملعب. لكن من يضحك أخيراً يضحك كثيراً، وهذا ما حدث في الحصة الثانية عندما إكتشف المدير الفني لبورتو "فيلاس بواس" والملقب بمورينيو الجديد، نقطة ضعف فياريال الحقيقية في الجهة اليسرى ناحية الظهير الشاب "كاتلا" الذي سقط أمام السرعة الكبيرة للاعب الأسمر "جوارين". وقبل تألق جوارين الكبير في خلخلة دفاع فياريال تمكن المهاجم الكولومبي "فالكاو" من خطف ركلة جزاء مشكوك في صحتها من الحارس الإسباني "دييجو لوبيز" إعترض كثيراً على القرار التحكيمي من الحكم الخامس. وتوغل فالكاو في العمق الدفاعي لفياريال ثم حاول مراوغة دييجو لوبيز الذي خرج من مرماه محاولاً غلق زاوية المرور بمد يديه لكن فالكاو سقط بطريقة متعمدة ورغم ذلك اطلق الحكم صافرته بناءاً على إشارة من الحكم الخامس، ونفذ فالكاو ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة 48. اعتقد فياريال أن الأمور ستعلق هكذا وستنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي 1/1 لكن بورتو أبى أن تذهب المباراة نحو التعادل فأضاف الهدف الثاني بواسطة "جوارين" من اختراق رائع على جهة اليسار في الدقيقة 61 راوغ أثناءه برونو سوريانو بعد اقتحامه منطقة الجزاء قبل أن يُسدد لترتطم الكرة في القائم وتعود له من جديد ليضعها من تحت قدم دييجو لوبيز. وعاد نفس اللاعب (جوارين) ومن على نفس الجهة الضعيفة جداً في فياريال (اليسار) ليمرر عرضية رائعة لفالكاو داخل المنطقة في الدقيقة 63 لكن هداف البطولة فشل في التعامل معها فبدلاً من وضعها برأسه من الوضع طائراً ارتطمت في كتفه وخرجت جوار القائم الأيسر. لكن فالكاو عاد في الدقيقة 67  ليعوض هذه الفرصة بتسجيل الهدف الثالث عندما تلقى عرضية أرضية رائعة من هالك الذي مال هو الأخر على الجهة اليسرى لتكثيف الهجمات واستغلال ضعف خبرة كاتالا وموستاشو ليتقدم بورتو بثلاثية كاملة ويقلب الطاولة على رجال جاريدو.ضياع الحلم وتواصل الانهيار الأصفر الذي أضاع حلم التأهل لأول نهائي في تاريخ الفريق حين هُزت شباك لوبيز للمرة الرابعة في الدقيقة 75 عندما مرر (جوارين ) عرضية ممتازة من ركلة حرة مباشرة نٌفذها كذلك من على الجهة اليسرى ليضعها فالكاو برأسه من الوضع طائراً على أقصى يسار دييجو لوبيز الذي لم يهتم بالمحاولة على الرأسية المُستحيلة ورفع يده للإشارة بأن فالكاو متسللاً لكن الإعادة نفت إدعاء الحارس الدولي. وفي الدقيقة 87 أكد فالكاو للجميع أن هذه الليلة هي الأتعس في تاريخ مشاركات فياريال الأوروبـية بتسجيله الهدف الخامس والرابع له والذي رفع به رصيده لـ16 هدف في صدارة هدافي البطولة بفارق 6 أهداف عن جوسبي روسي مهاجم فياريال. لينتصر بورتو بخمسة أهداف ويبتعد فالكاو عن روسي بفارق مريح من الأهداف والفضل للعرضية المتقنة التي أرسلت له من ركنية قبل نهاية اللقاء بثلاث دقائق ليضعها برأسه على يمين لوبيز الذي أرتقى عليها لكن دون جدوى، لتتصعب المأمورية كثيراً على الغواصات قبل لقاء الإياب الذي سيقام الخميس المقبل على ملعب إل مدريجال بمدينة فياريال التابعة لإقليم فالنسيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل