المحتوى الرئيسى

وثيقة لجهاز أمن الدولة كشفتها (واشنطن تايمز) : برنامج بريطانى لاختراق البريد الإلكترونى للمعارضين المصريين

04/28 10:08

مها فهمى - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live'; عثر نشطاء مصريون أثناء اقتحام مقار أمن الدولة الشهر الماضى على وثيقة مهمة توضح تفاصيل عرض تقدمت به شركة بريطانية لبيع برنامج يستطيع اختراق أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالمعارضين للنظام والوصول إلى بريدهم الالكترونى، بحسب صحيفة واشنطن تايمز البريطانية أمس الأول.الصحيفة رأت أن هذه الوثيقة تسلط الضوء على الشركات الناشئة بالأسواق الأوروبية التى تبيع برمجيات لأجهزة الأمن فى منطقة الشرق الأوسط والصين للتجسس على وسائل الإعلام والناشطين فى هذه البلدان.وكشفت الوثيقة أن العرض يرجع تاريخه إلى 29 يونيو 2010، وقدمته شركة «جاما انترناشونال» البريطانية، التى وعدت باختراق المحادثات التى تجرى على كل من «جى ميل» و«سكاى بى» و«جوجل» و«هوت ميل» و«ياهوو» الخاصة بأجهزة الكمبيوتر المستهدفة من قبل وزارة داخلية مبارك.وتضمن عرض الشركة الإمداد بالبرنامج إلى جانب التدريب عليه مقابل ما يزيد على 525 ألف دولار. ونشر هذا العرض على الإنترنت بواسطة طبيب مصرى، يدعى مصطفى حسين، وهو مدون وأحد النشطاء الذين حصلوا على وثائق من أمن الدولة.وقال حسين إن هذا العرض «دليل قوى على تعمد أمن الدولة اختراق خصوصيتنا»، مضيفا أن «العرض البريطانى أرسل إلى إدارة سيئة السمعة معروفة بممارسة التعذيب والتجسس على المواطنين لمساعدة نظام مبارك»، فى إشارة إلى مباحث أمن الدولة.واعتبر أن «شركة جاما شريكة فى جريمة اقتحام الخصوصية واعتقال النشطاء». من جانبه، نفى محامى «جاما إنترناشونال»، بيتر ليود، بيع الشركة لهذا البرنامج لأجهزة الأمن المصرية، إلا أنه رفض الإجابة عن أسئلة تتعلق بالعرض المفصل الذى تم العثور عليه بأحد مقار جهاز أمن الدولة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل