المحتوى الرئيسى

طلاب جامعة دمشق يستنكرون قمع بشار الأسد

04/28 11:47

دمشق- خاص: استنكر طلبة جامعة دمشق الاعتقالات المتكررة بين صفوفهم وتدنيس قوات الأمن السورية حرم الجامعة عدة مرات، والاعتداء بالضرب المؤذي على الطلبة السلميِّين والسبّ والشتم والاعتداء الجسدي والنفسي، وبث الرعب والتخويف والتهديد، والتي كان آخرها في حرم كلية الطب البشري؛ حيث هاجمت قوات الأمن بالعصيِّ والهراوات طلبة الطب الذين نظَّموا وقفةً صامتةً، حملوا فيها الورد تضامنًا مع زميلهم المعتقل؛ الذي شمله العفو الجمهوري وما زال رهن الاعتقال.   وأكدوا- في بيان وصل (إخوان أون لاين)- أن قوات الأمن السورية قامت بالاعتداء الجسدي على الطلبة المعتصمين، بمساعدة موظفي الكلية وموظفي الاتحاد الوطني لطلبة سوريا، "التابع لحزب البعث الحاكم"، وبمساعدة بعض طلبة حزب الله اللبناني؛ الذين يدرسون في جامعة دمشق.      صورة البيان اضغط للتكبيروأضافوا أنه نتيجةً لتلك الاعتداءات فقدت الجامعة سمعتها وقدسيتها ومكانتها العلمية بين الطلبة، وأصبحت عبارة عن مقر أمني مليء برجال الأمن والأجانب والعملاء؛ حيث إن طلبة الجامعة مهدَّدون بالاعتقال في أي لحظة؛ لمجرد أن هناك طالبًا لبنانيًّا لم يعجبه شكلهم أو شك في تصرفاتهم.   وطالبوا المسئولين في وزارة التعليم العالي ورئاسة الجامعة بأن يتخذوا الإجراءات المناسبة للحدِّ من هذه الإجراءات التخويفية والإرهابية للطلبة الجامعيين، ولا يجب معاملته كمذنب إلا إذا ثبتت إدانته، وأن يتم لجْم الطلبة الأجانب الذين أخذوا الضوء الأخضر بالاعتداء الجسدي والضرب على أي طالب يشكون فيه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل