المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:مجلس حقوق الإنسان يبحث في جنيف أوضاع سورية

04/28 20:24

الولايات المتحدة تطالب بتحقيق دولي في إجراءات السلطات السورية ضد المحتجين يناقش المجتمعون في مجلس حقوق الإنسان في مقر الأمم المتحدة بجنيف يوم الجمعة قضية الحملة العنيفة التي تشنها الحكومة ضد المحتجين المطالبين بالإصلاح في البلاد. وتعقد الجلسة الطارئة بناء على طلب الولايات المتحدة بينما تزايدت الضغوط الصينية، والهندية الرافضة، شأنها شأن الدول المسلمة لأي تدخل خارجي في سورية. وكانت المسودة الأوربية لقرار إدانة سورية في مجلس الأمن قد جمدت بضغط روسي، وصيني، ولبناني. ودفع ذلك إلى توافق ضعيف بين الدول الأعضاء الـ 47 في مجلس حقوق الانسان.وتضغط كل من تلك الدول بالإضافة إلى كوبا، وباكستان باتجاه التصويت ضد أي قرار ضد سورية. وقد خضعت الأصوات الأفريقية والأمريكية اللاتينية، والتي تعد أصواتاً متأرجحة في هذا الموضوع إلى حملة حشد تأييد قوي من قبل الطرفين. وقال دبلوماسي غربي لرويترز إن على الدول الاعضاء في مجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان إرسال رسالة قوية للنظام السوري. وقدرت منظمات حقوقية عدد القتل بنحو 500 قتيل منذ بدء الاحتجاجات في سورية منذ ستة أسابيع. وطالبت الولايات المتحدة الأمريكية الامم المتحدة بفتح تحقيق دولي حول "عمليات القتل، والتعذيب، والاعتقالات الجماعية التي تنفذها السلطات السورية". وقال الناشط الحقوقي السوري رضوان زيادة إن القوات الأمنية السورية أطلقت النار على محتجين في 16 مدينة، وأعلى نسبة قتلى سجلت في مدينة درعا. ويذكر إن سورية تسعى للحصول على مقعد في مجلس حقوق الانسان في الامم المتحدة، وسيجري التصويت على قبولها كعضو في المجلس في العشرين من مايو/ أيار المقبل. ويثير التصويت خشية بين أوساط الدول العربية من أن يمتد التصويت إلى دول عربية أخرى البحرين، واليمن، اللتان شنت حكومتهما حملة ضد المحتجين أيضاً. وقد تفضي نتائج التحقيق إذا ما تم، إلى دعم مسألة رفع دعوى ضد سورية في المحكمة الدولية لجرائم الحرب. وتسعى الدول العربية في الامم المتحدة التخفيف من الاقتراح الأمريكي عبر اسقاط طلب فتح التحقيق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل