المحتوى الرئيسى

مبادرة لشيخ الأزهر استجابةً لمطالب "الاستقلال"

04/28 18:15

كتب- أسامة عبد السلام: في استجابةٍ لمظاهرات أئمة وعلماء الأزهر المطالبة باستقلال الأزهر واختيار شيخه بالانتخاب، أصدر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر قرارًا بتشكيل لجنة قانونية برئاسة المستشار طارق البشري النائب الأول لرئيس مجلس الدولة الأسبق وعضوية ستة من الأساتذة؛ بهدف إعداد مشروع قانون جديد لإعادة تنظيم الأزهر والهيئات التي يشملها في شأن إصلاح وتطوير الأزهر الشريف، بما يحقق رسالته السماوية.   وأوضح شيخ الأزهر في بيانٍ وصل (إخوان أون لاين) أن اللجنة القانونية تهدف أيضًا إلى مراجعة قانون 103 لسنة 1961م، وتغيير وتعديل منطلقات قانونية جديدة تحقق للأزهر استقلاله، وتكفل تطوير مؤسساته، وتضمن نزاهة اختيار شيخ الأزهر بالطريقة التي ترتضيها هيئة كبار العلماء، بحيث يكون لشيخ الأزهر وكلاء مسئولون عن الجامعة والأوقاف والإفتاء.   وأعلن أنه أصدر قرارًا بتشكيل لجنة إدارية لهيكلة الإدارات التابعة لمؤسسات الأزهر الشريف بما يتفق ومتطلبات المستقبل المنظور، وإعادة "هيئة كبار العلماء" وتحديد المؤهلات الشخصية والعلمية الصارمة لعضوية هيئة العلماء.   كما أمر بإنشاء لجنة علمية أكاديمية من المختصين من داخل الأزهر وخارجه للنظر في المناهج الأزهرية في جميع المراحل التعليمية، وبما يحقق التضلع من علوم التراث والانفتاح على علوم العصر التقنية والإنسانية والثقافية، بالإضافة إلى لجنة مالية متخصصة لفحص موارد الأزهر وسبل تأمينها، واستعادة الأوقاف التي أوقفها أصحابها على الأزهر وعلمائه وطلابه؛ تحقيقًا للاستقلال المالي للأزهر، والذي هو شرط لاستقلاله وتحرره محليًّا وعالميًّا.   وأعلن أنه أصدر قرارًا بتشكيل لجنة فكرية من مفكري مصر والعالم العربي والإسلامي لاستشراف الدور العالمي للأزهر الشريف في نشر المذهب الوسطي المتسامح الذي يمثِّل مذهب أهل السنة والجماعة تمثيلاً دقيقًا وحقيقيًّا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل