المحتوى الرئيسى

أحداث في الأخبارالمليونيات المقبلة

04/27 23:41

تركز وسائل الاعلام علي محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك وزوجته ونجليه علاء وجمال‏,‏ ولا حديث لها سوي الحالة الصحية له وموعد نقله إلي سجن طرة وتتابع الأخبار‏,‏  مرة بأنه سيتم نقله الي سجن آخر بعيدا عن شرم الشيخ ومرة أخري تزويد مستشفي سجن طرة بأجهزة العناية المركزة لإستقباله. وعلي جانب آخر يقول الأطباء تارة ان حالته الصحية مستقرة وتارة بأنه قد يموت فجأة بسبب الذبذبات الأذينية التي يعانيها في القلب. وهكذا اصبحت الصفحات الرئيسية للصحف حكرا علي هذه المتابعة التي لا تقدم جديدا ولكنها تحاول جذب الرأي العام اعتقادا بأن ذلك سوف يزيد عدد القراء! لقد عادت الحياة إلي طبيعتها وبات علي الجميع التركيز علي المشروعات الجديدة وزيادة الانتاج فالاقتصاد المصري يتهاوي بل وفي سبيله الي الانهيار إذا لم يتم تدارك مافات مع إعادة هيكلة شركات قطاع الأعمال العام ودراسة أوضاع شركات القطاع الخاص فالمستثمرون قد يهربون من مصر في ظل الأجواء السائدة الآن ولن يفكر أي مستثمر في إقامة مشروع جديد إلا إذا لمس بنفسه استقرار الأوضاع وأن استثماراته آمنة ومن باب الشفافية يجب وضع قواعد عامة ومعلنة بوضوح عن فرص الاستثمار المتاحة وشروط الحصول عليها. ولتكن الدعوات الي مظاهرات مليونية جديدة لهذا الهدف بالتحديد فالمحاكمات تمضي في مسارها الطبيعي وسوف تتكشف الحقائق الكاملة فيها وعلينا ألا يثنينا ذلك عن الانتاج بكامل طاقتنا ولعل جولة الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء الخليجية تؤتي ثمارها في جذب الاستثمارات العربية التي من الواضح انها تأثرت بأجواء ثورة25 يناير لارتباط معظمها بالنظام السابق! علينا تأكيد أن الفرص الجديدة للاستثمار في مصر سوف تكون عوائدها علي المستثمرين اكبر من أي فرص سابقة, بعد أن صارت الأوضاع متكافئة والكل يعمل في اتجاه واحد هو تحسين الانتاج وإيجاد مكان متميز لمصر علي خريطة الاستثمارات العالمية. ولتكن وقفاتنا من الآن لاعادة الأوضاع إلي أفضل مما كانت عليه بعيدا عن الثرثرة في أمور هي تحصيل حاصل! المزيد من أعمدة أحمد البرى

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل