المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر لقبائل قنا:‏ استقالتي في جيبي إذا حدثت ملاحقة أمنية للذين شاركوا في الاعتصام

04/27 23:30

أعلن الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب عن ضمانته لشباب وأهالي محافظة قنا بعدم ملاحقة أجهزة الأمن لهم بعد فض إعتصامهم‏,‏ قائلا‏:‏ أنا أضمن لكل مواطن شارك في مظاهرات قنا عدم ملاحقته أمنيا, وإذا حدث ذلك فاستقالتي في جيبي ولن تجرؤ الدولة علي قبول استقالة شيخ الأزهر. تمني شيخ الأزهر والامام الأكبر الدكتور أحمد الطيب من أهالي قنا أن يكونوا مطبقين لتعاليم الدين الإسلامي والمنهج الدروس الصحيح, وأن لا يفرقوا بين مسلم وقبطي لأننا إخوة في وطن واحد كل منا يؤدي دوره وواجبه, وقال شيخ الأزهر إنه كان يتمني احترام هيبة الدولة كواجب وطني وقومي واعطاء المحافظ الجديد فرصة والحكم عليه من خلال أفعاله وليس شيئا آخر, وأن ماحدث من قطع للطرق شيء خارج عن تعاليم الاسلام. وقال إن احترام هيبة الدولة واجب لا يمكن الإخلال به, وإن إجماع كل القبائل علي الاتفاق علي طبيعة تعاملها مع الدولة بالاحترام سيأتي بنهضة لقنا لم تشهدها من قبل. وتحدث شيخ الأزهر عن سماحة الاسلام والاخوة التي تجمع مابين المسلمين واخوانهم الأقباط في هذا الوطن, وقال إنه تابع الأمر عن كثب مع قيادات الدولة لأنه تعلم وعاش في قنا, ويعتز بأنه عاش وسط أهلها وقبائلها, وأنه بذل جهودا حثيثة مع القيادات بعد أن وضحت الصورة كاملة لديه. ووعد شيخ الأزهر بالصلاة يوم الجمعة المقبل بأشهر مساجد قنا وهو مسجد سيدي عبدالرحيم القناوي, جاء ذلك أمس خلال الدعوة التي وجهها شيخ الأزهر لأهالي قنا في مؤتمر حمل عنوان قنا المنسية, وحضره عدد كبير من القبائل والعائلات ورجال الدين الإسلامي وعدد من القساوسة من بينهم القمص بيشوي, والقمص موسي, والشيخ صالح وكيل وزارة الأوقاف, وعدد من أبناء العائلات من جميع مراكز قنا, حيث أكد القمص بيشوي وكيل مطرانية قنا اننا كنا مؤيدين كأقباط لاخواننا المسلمين ونحن نرفض أن تكون المحافظة كوتة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل