المحتوى الرئيسى

زاهر وأحمد حسن يعيدان كأسى أمم أفريقيا للجبلاية

04/27 23:27

أعاد  سمير زاهر، رئيس اتحاد الكرة، أحد كؤوس أمم أفريقيا التى كان يحتفظ بها فى منزله، فيما سلم أحمد حسن، لاعب الأهلى والمنتخب الوطنى، الكأس الثانية التى كان هو الآخر يحتفظ بها فى المنيا مسقط رأسه، وذلك خوفاً من المساءلة القانونية بعد أن أدرج محمود الشامى، عضو المجلس المستقيل، فى أسباب استقالته اختفاء الثلاث كؤوس أمم أفريقيا، ولا يزال الغموض يكتنف مصير الكأس الثالثة. وفتح إيهاب صالح، القائم بأعمال المدير التنفيذى للاتحاد، التحقيق فى اختفاء الكأس الثالثة، ووفقاً لمصدر مسؤول - رفض ذكر اسمه - فإن إيهاب صالح سأل حازم الهوارى، عضو المجلس، حول حقيقة احتفاظه بالكأس فى منزله، إلا أن الهوارى أكد أنه منحها لشوقى غريب، المدرب العام للمنتخب الوطنى، الذى أكد هو الآخر أنه لا يحتفظ بأى كؤوس، ولم يكتف صالح بذلك بل سأل عدداً من الموظفين حول اختفاء الكأس الثالثة. فيما أكد مصدر مسؤول بالمجلس القومى للرياضة أن الجهة الإدارية تبحث تشكيل لجنة لبحث أسباب اختفاء الكأس الثالثة والتأكد من إعادة الكأسين الأخريين، وأوضح المصدر أن الجهة الإدارية لم تتلق إخطاراً رسمياً بهذا الشأن، لكن من حقها الاستفسار عن أزمة أثيرت فى الأيام الماضية. من جهة أخرى، يعود صباح اليوم - الخميس - سمير زاهر من ألمانيا فى زيارة قصيرة من أجل الحصول على 7 ملايين جنيه قيمة القسط الخاص بعقد اتحاد الكرة مع شركة «بوما». فيما قرر اتحاد الكرة عودة مسابقة دورى القسم الثالث، بعد أن طالب 70 نادياً بعودة المسابقة، فيما رفض 44 نادياً، بينما أكد أحمد مجاهد، رئيس نادى الحامول، أنه سيسحب الطلب الذى تقدم به لعقد جمعية عمومية غير عادية، بعد أن تقلص عدد الأندية لـ24 نادياً حتى الآن، وقال: إن بعض الأندية سحبت طلباتها، وهو ما يصعب المهمة فى سحب الثقة من الاتحاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل