المحتوى الرئيسى

ميسي يتلاعب بالريال ويقود برشلونة للفوز بهدفين في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال

04/27 23:19

تلاعب برشلونة بريال مدريد وحقق أول فوز له على النادي الملكي بملعبه بهدفين نظيفين في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب سانتيجو برنابيو بالعاصمة مدريد، ونجح الأرجنتيني ميسي في ترجيح كفة البارسا بإحرازه هدفي المباراة لتصبح مهمة النادي الملكي غاية في الصعوبة في مباراة العودة الثلاثاء المقبل بملعب نيوكامب، وتأثر الريال بالأداء الدفاعي من جانب مدربه مورينيو كما تأثر بطرد مدافعه البرتغالي بيبي في أول ربع ساعة من الشوط الثاني وهو مارجح كفة الفريق الكتالوني. حافظ جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد على نفس التشكيلة التي خاضت نهائي الكأس ما عدا الدفع بلاسانا ديارا بدلا من سامي خضيرة المصاب واستمرت مشاركة البرتغالي بيبي في وسط الملعب مع الاعتماد على أوزيل ورونالدو في خط الهجوم.أما برشلونة فلعب بكارلوس بويول في مركز الظهير الأيسر مع الدفع بمساكيرانو في قلب الدفاع مع الدفع بسيدو كيتا في وسط الملعب بدلا من أندريس انيستا وحافظ جوارديولا على باقي عناصر التشكيل الأساسي.جاء الشوط الأول خططيا في المقام الأول بين مورينيو المدير الفني للريال وجوارديولا المدير الفني للبارسا وسط تحفظات دفاعية لريال مدريد مع الاعتماد على الهجمات المرتدة عن طريق رونالدو، في حين اعتمد برشلونة على الاختراق من الوسط عن طريق مهارة ليونيل ميسي ولكنها توقفت أمام أقدام لاعبي الريال، بجانب تسديدات تشابي التي نجح كاسياس في التصدي لها، وجاءت التحركات الهجومية عن طريق المهاجم ديفيد فيا الذي شكل خطورة كبيرة على مرمى إيكار كاسياس حارس الريال وكان أخطرها في الدقيقة 11، واستمر التفوق الهجومي للبارسا وسط غياب تاما للفعالية الهجومية لريال مدريد بعد نزول رونالدو لوسط الملعب كثيرا، وكانت أخطر كرات الريال في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول من تسديدة قوية لرونالدو.وفي الشوط الثاني دفع مورينيو بالتوجولي أديبايور بدلا من أوزيل وتكرار سيناريو المباراة الماضية، ولكن الخطورة والفعالية الهجومية كانت من نصيب البارسا عن طريق ميسي الذي كاد أن يهز الشباك في البداية ورد عليه رونالدو ولكن دفاع برشلونة أنقذ الموقف.وتلقى ريال مدريد صدمة كبيرة بطرد مدافه بيبي بعد تدخله العنيف مع البرازيلي الفيس فلم يتردد حكم المباراة  الألماني ستارك في طرده ليكمل الريال النصف الساعة الأخيرة من المباراة بعشرة لاعبين، واعترض مورينيو على قرار الحكم الألماني فأشهر في وجهه البطاقة الحمراء هو الآخر.ودفع جوارديولا بإبراهيم إفيلاي بدلا من بيدرو فتغير الموقف تماما واستغل تقدم مارسيلو في الناحية اليسرى ومرر عرضية لميسي في الدقيقة 76 ليحرز الهدف الأول من بين قدمي كاسياس واستمر طوفان الهجوم الكتالوني عن طريق نجمه الأرجنتيني الذي صال وجال في الملعب لينجح اللاعب في إحراز الهدف الثاني للبارسا في الدقيقة 86 بعد أن راوغ كل مدافعي الريال واكتفى كاسياس بالنظر للكرة في شباكه  لتنتهي المباراة بفوز برشلونة ليقطع خطوة كبيرة نحو الوصول لنهائي دوري الأبطال.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل