المحتوى الرئيسى

تمديد مهمة مينورسو بالصحراء الغربية

04/27 22:31

تبنى مجلس الأمن الدولي بالإجماع الأربعاء قرارا يقضي بتمديد بعثة الأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية (مينورسو) لسنة أخرى، وأشار للمرة الأولى إلى ضرورة تحسين وضع حقوق الإنسان في الإقليم. وجاء في القرار أن مجلس الأمن يتعهد بمساعدة طرفي النزاع -المغرب والجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو)- للتوصل إلى "حل سياسي دائم ومقبول".وأشار القرار إلى أنه يأخذ في الاعتبار "المأزق الراهن" للنزاع، داعيا دول المنطقة إلى التعاون بإيجابية من أجل إنهاء هذا الوضع.ويؤكد دبلوماسيون أن عشر جولات سابقة من المفاوضات الرسمية وغير الرسمية جرت منذ العام 2007 لم تسمح بالخروج من المأزق الراهن للنزاع في الصحراء الغربية التي تقول الوكالة الفرنسية إن مساحتها توازي مساحة بريطانيا لسكان عددهم 500 ألف نسمة.كما دعا مجلس الأمن في قراره طرفي النزاع إلى "مواصلة إثبات إرادتهما السياسية والعمل في أجواء ملائمة تمكن من الدخول في مفاوضات مكثفة." من جهة أخرى، يشير القرار الأممي لأول مرة إلى أهمية تحسين وضع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي خطوة رد عليها الناطق باسم البوليساريو محمد خداد بالقول إن الجبهة كانت تفضل إيجاد آلية جد واضحة لحماية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية مثلما هو الحال مع 99% من عمليات حفظ السلام في العالم، على حد قوله. في المقابل رحب القرار بتأسيس مجلس وطني مغربي لحقوق الإنسان وبجزئه المقترح للصحراء الغربية.من جهته، قال السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة جيرار أرو إن القرار الصادر الأربعاء مختلف عن الذي صدر العام الماضي.وأوضح لوكالة الأنباء الفرنسية أن "الإطار السياسي الجديد هو التدابير التي اتخذها الملك المغربي والتدابير التي اتخذها المغربيون في مجال حقوق الإنسان، ليس فقط من خلال إنشاء مؤسسات مغربية، بل أيضا من خلال السماح لكل المقررين لحقوق الإنسان بزيارة المغرب".وأشار السفير الفرنسي إلى أن مجلس الأمن أخذ ذلك في الاعتبار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل