المحتوى الرئيسى

الدكتور واصل ابو يوسف بمناسبة اليوم الوطني للجبهة يدعوالى استراتيجية اساسها انهاء الانقسام واستعادة الوحدة

04/27 21:35

رام الله-دنيا الوطن دعت جبهة التحرير الفلسطينية امس الى بلورة استراتيجية عمل وطني تستند الى طي صفحة الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية دون تسويف او مماطلة او تأخير وتوحيد الجهود في مواجهة مخططات الاحتلال وتفعيل الجهود الوطنية لمواجهة مخططات الاحتلال. جاءت دعوة الجبهة في صلب تصريحات صحفية ادلى بها امينها العام عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الدكتور واصل ابو يوسف بمناسبة اليوم الوطني للجبهة الذي يصادف اليوم السابع والعشرين من نيسان حدد فيها مرتكزات استراتيجية العمل. وتقوم الاستراتيجية على الاستجابة لمبادرة الرئيس لانهاء الانقسام وتشكيل حكومة وحدة تعيد ما دمره العدوان الغاشم على قطاع غزة، وتعد لاجراء انتخابات عامة رئاسية وتشريعية وللمجلس الوطني في اطار زمني محدد، على ان تستكمل لاحقا بحث وحل القضايا الخلافية العالقة. وقال ابو يوسف ترمي الاستراتيجية المقترحة الى مواجهة المشاريع التي من شأنها الانتقاص من حقوق الشعب الفلسطيني استنادا الى الثوابت الوطنية وعلى قاعدة التمسك بقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة وعلى رأسها القرار الاممي رقم 194 القاضي بحق عودة اللاجئين، والعمل على نقل ملف المفاوضات الى الامم المتحدة وعقد مؤتمر دولي لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية وخاصة بعد ان ثبت بالملموس انحياز الادارة الاميركية وتأثيرها السلبي على اللجنة الرباعية الدولية. وقال ابو يوسف يوم الجبهة هذه المناسبة الوطنية المهمة تحتفي جبهة التحرير الفلسطينية ومعها جماهير شعبنا بذكرى انطلاقتها والتي سجلت اضافة نوعية استثنائية في التاريخ الفلسطيني الحديث. ورأى الامين العام ان هذه المناسبة تحتم علينا استحضار الاكرم منا جميعا رموز الحركة الوطنية في مقدمتهم رمز الوطنية الفلسطينية الشهيد الخالد ابو عمار والقادة المؤسسون مستذكرا في رحاب الذكرى الامناء العامين للجبهة. وتوقف الامين العام امام ثورات الشعوب العربية من اجل الكرامة والتغيير قائلا في ربيع نيسان تهب رياح التغيير على المنطقة تلامس نسائمها المستقبل الواعد لعودة الروح وبذل العطاء بعد ان شهدت عقودا من السكينة والمراوحة حول اوهام التسويات في ظل اختلال موازين القوى وانحسار المد القومي نحو الاقليمية والتقوقع، الذي ادى الى استفراد القوى المهيمنة بالدول القطرية كل على حده وقاد الى انهيارات كبرى في مفاهيم العمل العربي المشترك واختلال في الامن القومي المشترك، وغياب للاجماع حول القضايا المصيرية للامة العربية، وفي نفس الوقت وجدت حكومات الاحتلال المتعاقبة فرصة ملائمة لتمرير مخططاتها العدوانية الهادفة الى تقويض أسس المشروع الوطني الفلسطيني من خلال تصعيد وتأثير العدوان على شعبنا والسطو على تراثه وتاريخه ومقدساته.. ورأى ابو يوسف ان الثورات الشبابية تهدف الى صياغة جديدة للقضايا العربية لاستعادة زمام المبادرة مما يعزز الدور الريادي للجماهير العربية على طريق الخلاص من الفساد والاستبداد واحتكار السلطة واشاعة مناخ الديمقراطية وتداول السلطة بشكل سلمي. وتوقفت الجبهة في ذكرى انطلاقتها امام الغطرسة مقدرة ان حكومة الاحتلال تمادت في العدوان والحصار ومحاولة فرض سياسة الامر الواقع وتهويد القدس ومصادرة الاراضي وبناء المستوطنات على ارضها، وانفلات غير مسبوق لقطعان المستوطنين بحماية جيش الاحتلال. وشدد ابو يوسف على ان مواجهة الحقيقة التي حانت الان تتطلب من الجميع الترفع عن صغائر الامور امام مقتضيات المصلحة الوطنية العليا لشعبنا والتجاوب الفوري مع نداء استعادة الوحدة الوطنية. وأكد الامين العام على ضرورة العمل فورا من اجل رسم سياسات استراتيجية قوامها الاستجابة لمبادرة الرئيس بانهاء الانقسام وتشكيل حكومة مهنية موحدة تعيد بناء واعمار ما دمره العدوان الغاشم على قطاع غزة، وتعد لاجراء انتخابات عامة رئاسية وتشريعية وللمجلس الوطني في اطار زمني محدد، على ان تستكمل القضايا الخلافية التي ما زالت عالقة او تحال الى التشكيلات المنتخبة ديمقراطيا، وتعزيز مبدأ الشراكة الوطنية في صنع القرار الفلسطيني. وبشأن ملف الحركة الاسيرة دعت الى تدويل قضية الاسرى بما يكفل اطلاق سراحهم جميعا دون تصنيف او تمييز والتوجه الى كافة المؤسسات الدولية والحقوقية لتحقيق ذلك الهدف السامي والنبيل، وجعل قضية الاسرى على سلم الأولويات الوطنية. وعلى صعيد العلاقات القومية طالبت بتعزيز وتطوير التحالفات مع الحركات الوطنية العربية والعالمية التي تناضل من اجل الحرية والديمقراطية، الداعمة لنضال الشعب الفلسطيني. وخلص الامين العام في رحاب الانطلاقة للقول انه ليس هناك طريق اخر سوى التمسك بالثوابت الوطنية ووحدة شعبنا في اطار جبهة وطنية عريضة بقيادة منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا في كل اماكن تواجده على اسس ديمقراطية وتكافؤ الفرص.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل